الارشيف / مقالات / المرصد

اصمتوا.. الأهلي أنزه من أنديتكم

• حينما نمرر أحياناً كثيرا من الزلات تجاه الأهلي في البرامج كل البرامج ليس جبناً ولا ترددا ولا قلة حيلة، لكن نعرف في النهاية إلى ماذا سينتهي الحوار، لكن اليوم وبعد أن طالت وشمخت فمن واجب هذا الكيان العظيم ورموزه علينا أن نرد على كل كلمة بعشر ووقتها اللي ما يشتري يتفرج.

• قضية العويس انتهت مثلما انتهت قضية عوض خميس وقضية رئيس نادي الاتحاد أنمار الحايلي وقضية عبدالله البرقان وشكري والمائة والسبعين مليونا واختفائها، وفي الدفاتر قضايا لو تم تناولها سنبين من خلالها من اختلسوا بعض الأندية وتم تحويلهم إلى جهات خارج الرياضة وإن زدنا سنأتيكم بما خفي، أقول هذه ليس تهديدا ووعيدا بل رسالة إلى من يرشقون الأهلي بقضية العويس مع أنها انتهت كما انتهت غيرها فلماذا هذا التكرار، تتحدثون عن عقوبة السلفة العقارية وشيكها المصدق أليس في هذا هبوط وشطب وقرارات أخرى.

• أما من يقامرون بهذه القضية دون غيرها وإظهار الشباب بطلاً مع أنه استلم حصته من خلال تحويل مالي ومن خلال مدير احترافه المفوض في المفاوضات، عليهم الصمت أو أن يأتوا بكل القضايا وكل قضية لها صندوق أسود.

• الأهلي بنيت عليه مبادئ رياضة وطن عمل فيه الهلالي والاتحادي والوحداوي ولم يقل مثل غيره هؤلاء ضدنا أو ليس منا، وكان الهدف من هذا التوجه الذي سنه الأهلي هو التكريس لمعنى الرياضة تجمعنا.

• يا صغار العقول ارتقوا بفكركم طوروا ما يجب أن يطور في أنديتكم بدلاً من أسطوانة صوتها لا صدى له ونشازها يؤذي أذن المتلقي.

• ما حدث من تحول في قضايا أنديتكم التي هي أكثر ضرراً للرياضة إن أردتم أن نفتح الملفات جاهزون، وكل كلمة تسبقها حجتها مع إيماني التام لو فعلوها سيتم إنهاء الحلقة أو المواجهة قبل أن يتم أخذ الفاصل الإعلاني الأول من هول ما يسمعونه.

• رمي الأهلي بقضية العويس وتشويهه من قبل إعلام الجهلة هو هروب من الحديث عن قضايا أنديتهم التي فيها بلاو سوداء.

• اركدوا وابعدوا عن الأهلي ورموز الأهلي أو سنعلم من الرئيس الذي شطب بسبب تزوير في عقود وتم الاعتراف بها ومن الذي تأسف واعتذر عن ما فعله، فهل أزيدكم إيضاحات أم هذا يكفي.

• أتمنى من الزملاء المؤتمنين على تلك البرامج أن يوقفوا هذا الاستهداف للأهلي أو يحدثونا عن من شطب وعاد وعن الملايين التي اختفت وعن وعن وعن، أم أن هذه (تابو) والأهلي خذوا راحتكم.
نقلا عن عكاظ

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا