الخليج العربي / صحف اليمن / المشهد اليمني

فريق المشاؤون اليمنيون يتعرض للاعتقال من قبل مليشيا الحوثي

إذا أردت أن تلتقط صورة لباب اليمن أو سور صنعاء القديمة أو السائلة أو شلال بني مطر فإنك حتما ستجد نفسك في قبضة المشرف الحوثي.

للمرة الثانية يتعرض الشاعر والكاتب الساخر (عبد الكريم الرازحي) ومجموعة من زملائه فريق "المشاؤون وتسلق الجبال" للاعتقال من قبل مليشيا الحوثي الانقلابية في مفرق الحيمة غرب العاصمة صنعاء.

الرازحي كتب على صفحته يوم أمس شكر وعرفان للأصدقاء الذين تابعوا قضيتهم ومنهم عبد الباري طاهر وعبد العزيز البغدادي وحسن الدولة وجمال عامر وعلي حسن الحريبي.

مشيرا إلى أن الجميع تابع الأمر أولا بأول وتم إجراء الاتصالات بالجهات ذات الاختصاص وبذل الجهود بعد تم اتهامهم القيام بتصوير النقاط العسكرية لصالح العدوان.

حدث ذلك قبل أن يتم إطلاق سراحهم وعددهم 9 من أعضاء الفريق من قبل مدير مباحث مديرية متنة "بني مطر" محمد صالح سُنبل الذي تبين له بأن التهمة التي بموجبها تم القبض عليهم تهمة باطلة.

وعلق الناشطون بقولهم. هل يغفل الحوثي أن الأقمار الصناعية ترصد كل شيء على الأرض حين يخاف من تصوير كاميرا لمنطقة أثرية أو حيوية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا