الارشيف / الخليج العربي / صحف اليمن / المشهد اليمني

من هو ” شهلايي” رجل الحرس الثوري الإيراني في صنعاء والذي خصصت امريكا ١٥ مليون دولار لمن يدل عليه؟

يعتبر عبدالرضا شهلائي، الذي وضعت الولايات المتحدة مكافأة مالية قدرها 15 مليون دولار أمريكي نظير معلومات حوله تقود لاعتقاله، من بين أخطر إرهابيي مليشيا الحرس الثوري الإيراني في اليمن.

من هو عبدالرضا شهلايي القيادي في الحرس الثوري الإيراني ؟

يُكنى ب" حاج يوسف" وهو من مواليد ١٩٥٧ وشغل نائب قائد فيلق القدس.

قائد مجاميع "الجهادية" و"كتائب حزب الله في العراق" وهو يعمل لأكثر من ٢٠ عاما كقائد بالحرس.

يعتبر من قيادات الحرس الثوري المسؤولة عن العمليات الخارجية، حيث تولى الإشراف على دورات التدريب للميلشيات الشيعية العراقية وإرسالهم لدخول دورات تدريب في #إيران.

شارك في ارتكاب جرائم مختلفة بحق العراقيين واضطلع بمهام قذرة كررها في #سوريا بعد انتقاله لهناك لقمع السوريين.

في ١١ أكتوبر ٢٠١١ اتهمته وزارة الخزانة الأمريكية، بتولي عملية التنسيق لاغتيال عادل الجبير سفير السعودية في الولايات المتحدة آنذاك خلال إقامته في أمريكا وكذلك تنفيذ هجمات ضد مصالح دول أخرى داخل الولايات المتحدة وبلدان أخرى

أدرجته السعودية على قوائم الإرهاب، مع الحرس الثوري وقائده قاسم سليماني في 6 أكتوبر 2018.

وفي نفس العام، أدرجه مركز مكافحة الإرهاب، الذي يضم أمريكا والسعودية والبحرين والإمارات والكويت وعمان، ضمن قوائم الإرهاب مع 4 من قيادات الحرس الثوري الإيراني وفيلق القدس، في مقدمتهم زعيمه.

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، في أكتوبر 2018، فرض عقوبات على شهلايى، وقيادات بفيلق القدس، لدعمهم حركة طالبان في أفغانستان، وقالت في بيانها، “لن تتسامح الولايات المتحدة وشركاؤنا مع نهج النظام الإيراني في نشر أفغانستان لتعزيز سلوكه المزعزع للاستقرار”.

أعلن "برنامج مكافآت من أجل العدالة" التابع للخارجية الأمريكية في ال٥ ديسمبر ٢٠١٩ أن شهلايي متواجد في #صنعاء وخصص ١٥ مليون $ لمن يدل على مكانه.

اتهمه برايان هوك المبعوث الأمريكي الخاص بإيران، بالمسؤولية عن نقل الأسلحة من #إيران إلى أذرعها في المنطقة العربية خاصة #الحوثيين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا