الخليج العربي / صحف اليمن / عدن الغد

صدام مثير بين قطر والإمارات على آخر تذكرة للمربع الذهبي

  • 1/7
  • 2/7
  • 3/7
  • 4/7
  • 5/7
  • 6/7
  • 7/7

يصطدم المنتخبان القطري والإماراتي، غدًا الإثنين، في صراع شرس على بطاقة التأهل الثانية إلى المربع الذهبي في (خليجي 24) المقامة حاليًا في قطر، على ستاد "خليفة الدولي" ضمن الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الأولى.
وتمثل المباراة بينهما موقعة فاصلة على بطاقة التأهل الثانية، فيما يلتقي المنتخب العراقي نظيره اليمني على ستاد عبد الله بن خليفة بنادي الدحيل، في نفس توقيت المباراة الأولى، رغم أنها "تحصيل حاصل" لكل من الفريقين بعدما حُسم موقفهما في المجموعة بشكل نهائي.
وكان المنتخب العراقي قد حسم تأهله وصدارة المجموعة بانتصارين متتاليين على قطر (2-1) والإمارات (2-0)، فيما ودع المنتخب اليمني البطولة رسميًا بهزيمتين متتاليتين أمام الإمارات (0-3) وقطر (0-6).
ويتصدر المنتخب العراقي المجموعة برصيد 6 نقاط مقابل 3 نقاط لكل من المنتخبين القطري والإماراتي، فيما يتذيل المنتخب اليمني المجموعة بدون رصيد من النقاط.
فرصة أكبر
ويتفوق منتخب قطر على نظيره الإماراتي (الأبيض) بفارق الأهداف فقط ما يمنح العنابي فرصًا أكبر في التأهل للمربع الذهبي من نظيره الإماراتي حيث يكفيه التعادل أو الفوز بأي نتيجة، فيما تقتصر فرص الأبيض على الفوز فقط.
ورغم كون التعادل كافيًا له، سيخوض أصحاب الأرض مباراة الغد بحثًا عن الفوز للحفاظ على معنوياته التي ارتفعت بعد اكتساح اليمن والذي جاء في التوقيت المناسب ليعوض الهزيمة في الافتتاح أمام العراق.
وكان المنتخب القطري قد أحرز لقب كأس آسيا 2019 بالإمارات للمرة الأولى في تاريخه، ما جعل الفريق هو المرشح الأقوى للفوز باللقب الخليجي في النسخة الحالية على أرضه ووسط جماهيره المتحمسة.
لاعبو العراق
ويدرك المنتخب القطري (العنابي) أن الفوز الكاسح على اليمن لا يعني أن الفوز في مباراة الغد أمرًا مضمونًا نظرًا للفارق الهائل في المستوى والظروف التي يمر بها كلا المنتخبين الإماراتي واليمني.
ويعتبر العنابي مباراة الغد بمثابة مباراة نهائية وهو ما أكده المدرب الإسباني فيليكس سانشيز المدير الفني للفريق، مشيرًا إلى أنه لن يلعب على التعادل وإنما سيحرص مثلما هو في باقي المباريات على الفوز.
كما يرفض سانشيز ولاعبوه الربط بين مباراة الغد وآخر مواجهة سابقة مع المنتخب الإماراتي والتي كانت في المربع الذهبي لكأس آسيا بالإمارات عندما فاز العنابي (4-0).
وربما كان المكسب الأكبر من مباراة اليمن هو استعادة اللاعب عبد الكريم حسن لمستواه العالي وتسجيله لـ3 أهداف (هاتريك) ستكون حافزًا له في مباراة الغد.
اكتساب الثقة
في المقابل، لا تقتصر أهمية مباراة الغد بالنسبة للمنتخب الإماراتي على النقاط الثلاث والتأهل للمربع الذهبي بل إنها تمثل خطوة مهمة لاكتساب الثقة بالنسبة للاعبين الجدد والشبان في صفوف الفريق.
وأكد الهولندي بيرت فان مارفيك المدير الفني للمنتخب الإماراتي: "منتخب قطر متميز وشاهدنا استعراضه أمام المنتخب اليمني ويمكن له مواصلة تطوره فهو الأفضل في هذه الدورة. لكن لدينا الفرصة كذلك لإثبات وجودنا".
وفي المباراة الثانية بالمجموعة، وعلى الرغم من تأهله رسميًا، يتطلع المنتخب العراقي لتحقيق الفوز على نظيره اليمني لتحقيق العلامة الكاملة وتعزيز صدارته للمجموعة فيما يتطلع اليمن إلى حفظ ماء الوجه قبل الرحيل عن الدوحة.
ومع تأهله رسميا، ينتظر أن يعتمد أسود الرافدين على عدد كبير من اللاعبين البدلاء ممن خاض بهم المباراة الأولى في البطولة والتي حقق فيها الفوز على قطر.
فيما سيمنح المدرب السلوفيني سريتشكو كاتانيتش المدير الفني للمنتخب العراقي، قسطًا من الراحة لعدد من اللاعبين الأساسيين الذين حققوا الفوز على الإمارات للاعتماد عليهم بشكل أكبر في المربع الذهبي.

المزيد في رياضة



الاستديو

91374b11f3.jpg
d890c937a1.jpg
4bbc0fae25.jpg
8fa3f32043.jpg


شاركنا بتعليقك


شروط التعليقات

- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

b44be5bfa6.jpg

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا