الخليج العربي / صحف اليمن / المشهد اليمني

أرقام صادمة..تقرير حديث يكشف عن ضحايا الحرب في اليمن خلال خمس سنوات

قال مشروع متخصص في جمع بيانات وأحداث الحروب حول العالم، إن أكثر من 100 ألف يمني قتلوا بسبب الحرب منذ 2015.

جاء ذلك في تقرير حديث أصدره مشروع بيانات مواقع وأحداث النزاع المسلح (ACLED) )، أشار فيه إلى أنه تم الإبلاغ عن أكثر من 100 ألف حالة وفاة تم الإبلاغ عنها في اليمن منذ عام 2015، بما في ذلك أكثر من 12 ألف مدني قتلوا في هجمات مباشرة.

وأضاف التقرير أنه تم الإبلاغ عن حوالي 20 ألف وفاة حتى الآن في عام 2019، ما يجعل هذا العام ثاني أكثر الأعوام فتكًا بعد عام 2018.

وأشار التقرير إلى أنه تم الإبلاغ عن أكثر من 40 ألف حالة نزاع منذ بداية عام 2015، منها 8000 حالة منذ مطلع العام الجاري، فيما تشير البيانات إلى انخفاض العدد الشهري لأحداث الصراع منذ شهر مارس الماضي.

ولفت التقرير إلى زيادة كبيرة في الاقتتال الداخلي بين الفصائل الحوثية المعارضة في المناطق الخاضعة لسيطرة الميليشيا.

كما تم الإبلاغ بحسب التقرير عن حوالي 1100 قتيل مدني حتى الآن في عام 2019.

واتهم التقرير التحالف العربي بقيادة  السعودية بالمسؤولية عن أكبر عدد من الوفيات المدنية المبلغ عنها من الاستهداف المباشر، مشيراً إلى تسبب التحالف في مقتل أكثر من 8 ألف مدني منذ عام 2015، فيما حمل الحوثيين وحلفاؤهم المسؤولية عن أكثر من 2000 حالة وفاة مدنية تم الإبلاغ عنها من خلال الاستهداف المباشر منذ عام 2015.

وسجل التقرير محافظة تعز كأكثر المحافظات دموية في اليمن، وأرجع ذلك إلى الحصار المستمر منذ أربع سنوات من قبل قوات الحوثيين، على الرغم من تراجع العنف في عام 2019.

وأضاف التقرير أنه تم تسجيل أكثر من 19 ألف حالة وفاة في المجموع في تعز منذ عام 2015 وأكثر من 2300 حالة وفاة تم الإبلاغ عنها من الاستهداف المدني المباشر.

ولم يصدر تعليق من التحالف العربي أو الحوثيين حول ماذكره التقرير.

المصدر أونلاين
 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا