الارشيف / ثقافة وفن / الوفد

«الشرطة» فى السينما بطولات وتضحيات

تحتفل مصر اليوم بعيد الشرطة الثامن والستين فى 25 يناير 1952 قامت قوات الشرطة بملحمة بطولية ضد الاحتلال البريطانى فى مدينة الإسماعيلية بقيادة زعيم الوفد خالد الذكر فؤاد باشا سراج الدين الذى كان يشغل فى هذا التوقيت منصب وزير الداخلية وقاد تلك الملحمة بحنكة واقتدار.

نحاول فى هذا التقرير تقديم عرض لأهم الأفلام فى تاريخ السينما المصرية التى عبرت بحق عن رجل الشرطة المصرى بشكل حقيقى وواقعى, وذلك بعيدًا عن الأفلام التى أساءت لرجال الشرطة فى فترة ما قبل يناير 2011 وكانت بحق سقطة فى تاريخ السينما.

الواقع يقول بأن رجال الشرطة يضحون كل لحظة بحياتهم من أجل أن نعيش فى أمان، السنوات الأخيرة شهدت بطولات كبرى للشرطة المصرية، مئات من الشهداء ضحوا بأرواحهم فى سبيل أمن هذا الوطن، أقل تقدير أن نوجه التحية لهم ولشهداء الوطن.. ونلقى الضوء على الأفلام التى عبرت بصدق عن رجل الشرطة المصرى.

يأتى فى مقدمة تلك الأفلام فيلم «كلمة شرف» بطولة فريد شوقى وهند رستم وأحمد مظهر ونور الشريف ونيللى وضيف الشرف الفنان الكبير الراحل رشدى أباظة انتاج 1972 اخراج حسام الدين مصطفى.

تناول الفيلم قصة محام شهير يتورط فى إحدي القضايا ويحكم عليه بالسجن، وكان يحب زوجته بشدة. وتتعرض زوجته لمرض الموت. ويطلب بشكل استثنائى وشخصى من مدير السجن وهو الفنان الكبير أحمد مظهر وكان برتبة عميد، الخروج لساعات قليلة بشكل إنسانى بحت، يتجاوز العميد القانون ويوافق على مسئوليته أن يخرج السجين وحيدًا لرؤية زوجته. وكان قد أعطى للعميد كلمة شرف أنه سيعود للسجن بعد رؤية زوجته، وأثناء ذلك يحضر اللواء للتفتيش على السجن بشكل مفاجئ ويصاب العميد بخوف شديد أن يكتشف اللواء غياب أو هروب السجين، ولكن عندما يتم فتح زنزانته يفاجئ العميد بالسجين فى محبسه، ويعلم أنه جاء وعاد للسجن بمفرده يحتضن العميد السجين فى مشهد مؤثر للغاية.

فيلم «الرجل الثانى» بطولة رشدى أباظة وصباح وسامية جمال وصلاح ذوالفقار انتاج 1958. اخراج عز الدين ذوالفقار.

تناول الفيلم حكاية عصابة للتهريب يتصدى لهم رجل

شرطة بطل ويتنكر فى شخصية شاب لبنانى.. وينجح ببراعة فى خداع العصابة حتى يستطيع الايقاع بهم جميعًا وأثناء ذلك يتعرض لخطر الموت أكثر من مرة.

فيلم «حياة أو موت» بطولة عماد حمدى ومديحة يسرى ويوسف وهبى وحسين رياض إخراج كمال الشيخ انتاج 1954.

تناول الفيلم حكاية رجل مريض وعاطل يرسل ابنته الصغيرة لشراء دواء. وعندما تذهب للصيدلية تطلب الدواء من الطبيب وهو دواء تركيب وبعد أن تغادر الصيدلية يكتشف الطبيب خطأه فى تركيب الدواء الذى لو شربه المريض سيموت فورًا، يصاب الطبيب بالهلع الشديد ويقرر إبلاغ الشرطة للبحث عن الفتاة قبل أن تصل لمنزلها، ويتصدى لهذا الأمر الحكمدار شخصيًا وهو الفنان الكبير يوسف وهبى يقود بنفسه حملة للبحث عن الفتاة وعندما لم يجدها يقرر إرسال بيان للإذاعة للبحث لانقاذ حياة والد الطفلة وفى اللحظة الأخيرة يتم إنقاذ حياة الرجل.

للعلم الموقف حدث فى مصر عام 1994 كان بحق فيلمًا سابقًا لعصره.

فيلم مفتش مباحث بطولة يوسف وهبى ورشدى أباظة وشريفة فاضل انتاج 1964.

يتناول الفيلم قصة مفتش مباحث يقرر السفر لقريته لحضور زفاف شقيقته الصغرى وبمحض الصدفة يكتشف أن أحد ركاب الأتوبيس الذى كان يستقله ارتكب جريمة قتل ويصاب بالحيرة بعد أن يكتشف أن هذا المجرم يواجه ظروفًا اجتماعية قاسية، ماذا يفعل هل يسلمه ويعلى سيادة القانون أم ينتظر بعض الوقت لحل بعض الأمور الشخصية للمتهم ويلجأ للحل الأخير لأن الرحمة تكون أحيانًا فوق العدل.

فيلم إسماعيل يس فى البوليس بطولة إسماعيل يس وزهرة العلا ورياض القصبجى. إنتاج 1985.

هذا الفيلم بالرغم أنه كوميدى لكنه جسد حياة العسكرى البسيط الذى لا ينام حفاظًا على الأمن بل يغامر بحياته للقبض على أحد المجرمين.

فيلم بطل من ورق بطولة ممدوح عبدالعليم وآثار الحكيم وصلاح قابيل.

هذا الفيلم جسد من خلاله الفنان الراحل صلاح قابيل شخصية رجل شرطة محنك يقود حملة للبحث عن مجرم يهدد بنسف مناطق حيوية بالقاهرة وينجح فى النهاية فى قتله فى مشهد يوضح كفاءة رجل الشرطة المصرى.

فيلم الإرهاب. بطولة نادية الجندى وفاروق الفيشاوى وصلاح قابيل وأحمد بدير.

تصدى هذا الفيلم لكيفية مواجهة الشرطة للإرهابيين وجسد فيه أيضا الراحل صلاح قابيل شخصية رجل شرطة يتصدى لإرهابى خطير ينجح فى النهاية فى الفتك به.

فيلم الوحل بطولة نور الشريف ونبيلة عبيد وكمال الشناوى انتاج 1988.

جسد الفنان الراحل نور الشريف فى هذا الفيلم شخصية عميد شرطة يواجه عصابة خطيرة للاتجار فى المخدرات وبسبب بطولاته تقرر العصابة الانتقام منه عن طريق ايقاع زوجته التى يحبها فى براثن الإدمان وتنجح العصابة فى ذلك حتى ينجح العميد فى النهاية فى الايقاع بهم جميعًا بمساعدة من مدير أمن العاصمة.

فيلم اللعب مع الكبار بطولة عادل إمام وحسين فهمى انتاج 1991.

جسد من خلاله الفنان حسين فهمى شخصية مقدم شرطة يتسم بالذكاء الشديد يتعاون مع رجل عادى يحلم بجريمة تحدث بالعقل فى الواقع.

فيلم الهروب بطولة أحمد زكى وهالة صدقى وعبدالعزيز مخيون وأبوبكر عزت ومحمد توفيق.

هذا الفيلم قدم شخصيات متبانية لرجال الشرطة ولكننا نلقى الضوء على الضابط الخلوق الصعيدى عبدالعزيز مخيون الذى يضحى بحياته دفاعًا عن مبادئه الإنسانية والشرطية وكان حظه العثر أن يواجه ابن قريته منتصر الذى تورط فى عدة جرائم قتل.

فيلم الإرهاب والكباب بطولة عادل إمام ويسرا وكمال الشناوى وأحمد راتب ربما يكون هذا الفيلم التى قدم شخصية وزير الداخلية الذى جسده باقتدار شديد الفنان الكبير الراحل كمال الشناوى الذى ينزل الشارع بنفسه ويقود حملة تطهير مجمع التحرير من شخص عادى تورط فى احتلال المجمع وتهديد كل من يدخله. ويقف وزير الداخلية بنفسه أمام الميدان لحل هذا الموقف الخطير حتى تمر الأمور بسلام.

فيلم النوم فى العسل بطولة عادل إمام ودلال عبدالعزيز وشيرين سيف النصر ونظيم شعراوى انتاج 1996.

فى هذا الفيلم جسد الفنان عادل إمام شخصية رئيس مباحث العاصمة، يتدخل بشجاعة لموضوع حساس للغاية خاص بانتشار العجز الجنسى داخل القاهرة الكبرى.

وعندما لم يجد استجابة يقرر الاستقالة والذهاب لساحة مجلس الشعب لوضع المشكلة برمتها أمام نواب الشعب.

فيلم شاويش نصل الليل بطولة فريد شوقى وآثار الحكيم ونجوى فؤاد انتاج 1986.

جسد خلاله الفنان الراحل فريد شوقى شخصية «صول المباحث» يتعامل بشكل إنسانى للغاية، ولكن يقع ابنه الوحيد فى براثن المخدرات ويصبح مدمنًا. وفى النهاية لم يجد الأب المكلوم مفرًا من قتله بنفسه حفاظًا على أرواح كل من حوله بعد إصابته بالإيدز.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا