الارشيف / ثقافة وفن / المصرى اليوم

شذى «تسف على نفسها» بعد «بوستر»: «أنا لوحدي في 32 شارع عباس العقاد» (صور)

لاقتراحات اماكن الخروج

«أهو السف اشتغل تاني».. بهذا التعليق تعاملت الفنانة شذى مع حالة السخرية والمزاح التي سيطرت على جمهورها بعد إطلاق الفنان رامي جمال أحدث أغانيه «أنا لوحدي»، والتي تشابه اسمها مع ألبوم لـ شذى في 2016.

«السف» بدأ مع نشر متابعين صورة مزيفة لـ«بوستر» دعائي مكتوب عليه: «أنا لوحدي.. 32 شارع عباس العقاد الدور التالت شقة 17»، وهو ماردت عليه الفنانة بتعليق مصحوب بوسم «الوجه الضاحك»: «أهو السف اشتغل تاني».

الجمهور تفاعل مع ما كتبته «شذى» بوصلة مزاح، ليسألها أحدهم: «دا عنوانك القديم؟»، لترد الفنانة: «لا طبعًا بس حد شغل دماغه وكتب حاجة في عباس العقاد برضو بس أنا بقيت في التجمع».

وسألها حساب باسم «هاجر»: «إيه دا؟»، وترد شذى: «دا رامي هينزل أغنية اسمها أنا لوحدي ودا كان اسم ألبومي فالناس بتهزر على outdoor اللي كان على كوبري أكتوبر ومجمعينهم قولت أسِف أنا كمان علينا»، واستكمل المُتابعين مزاحهم، وقال حساب «عبدالهادي» ضاحكًا: «لوحدك إزاي كلنا معاكي».

يذكر أن «جمال» أعلن، اليوم، طرح أغنيته الجديدة قريبًا، ضمن أغنيات ألبومه الجديد، المقرر طرحه خلال الفترة القادمة، ويتعاون خلاله مع عدد من الشعراء؛ أيمن بهجت قمر، تامر حسين، محمد عاطف، أحمد المالكى، شادى.. والملحنين فهد، مدين وغيرهم. ونشر عبر «انستجرام» بوستر الأغنية، في المقابل، علّقت زوجته ناريمان داعمه إياه: «حظًا سعيدًا يا حبيبي أنا في الانتظار».

View this post on Instagram

View this post on Instagram

🎤

A post shared by Ramy Gamal (@ramygamalmusic) on

A post shared by Ramy Gamal (@ramygamalmusic) on Jan 21، 2020 at 3:04pm PST

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا