الارشيف / ثقافة وفن / المصرى اليوم

أمنية ليلى علوي من شريف عرفة.. والمخرج يكشف كواليس آخر مشهد لأحمد زكي

لاقتراحات اماكن الخروج

قالت الفنانة ليلي علوي إنها سعيدة بتكريم شريف عرفة من أهم مهرجان في مصر والوطن العربي، مشيرة إلى أن تكريمه هو تكريم لعادل إمام وليلي علوي وممدوح عب العليم وووحيد حامد وماهر عواد.

وأضافت على خلال ندوة تكريم شريف عرفة بمهرجان القاهرة السينمائي التي أدارها الناقد طارق الشناوي في حضور محمد حفظي، رئيس المهرجان: «أتمنى أن يلتقي شريف بماهر عواد ويقدموا فيلم موسيقي مرة أخرى، فلن أنسى وقوفه معي في إنتاج فيلم مهلبية وكنت خارجة من وقتها فيلم سمع هس، فكل الناس فرحانه بتكريمك المتأخر ولكن في دورة مميزة والجميع وقف لك ولتكريمك والسبب لحبك للممثل ولك من وقف أمامك».
ووجهت ليلى علوي سؤلا لشريف عرفة عن تعامله مع أحمد زكي في فيلم «حليم» وكيف قدموا العمل سويا وهو آخر محطات أحمد زكي، وأجاب شريف عرفة: «أحمد زكي كنت أعرفه في أول بطولة هو البرنس إخراج فاضل صالح ولكنه يأس بسرعه وهرب، فزكي من الناس الذين لهم موهبة كبيرة والتكنيك لديه كبير، فلو قدم الشوت كويس سيكون الجميع جيد وأداء مذهل، فعندما طلب عمل السادات قلت له أنت قدمت ناصر وبعدها قال سأقدم حليم وأنا أرفض تقديم الشخصيات ولكني وافقت بسببه».
وتابع: «اشتغلت مع معالجة العمل وتعب بعد ٩٠ في المائة من دوره وتعب بعدها جدا وعندما جمعه مشهد يين مني زكي وبينه في المستشفي واتعاملت مع زكي كأنه حليم وليس زكي فجري في المشهد وبعدها صحته تتحسن على التمثيل». واستكمل: «في آخر مشهد في الفيلم وقف وشاور لها ومات بعد أسبوع فحياته كانت التمثيل، ولذلك أتمنى أن أموت في لوكيشن التصوير».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا