ثقافة وفن / المصرى اليوم

«ستموت في العشرين» يفوز بجائزة النقاد الدوليين «فيبرسي» بمهرجان قرطاج السينمائي

لاقتراحات اماكن الخروج

فاز منذ قليل فيلم «ستموت في العشرين» للمخرج أمجد أبوالعلاء، بجائزة النقاد الدوليين «فيبرسي»، لتضاف إلى رصيد جوائزه السابقة، وهي جائزة «أسد المستقبل» من مهرجان فينيسيا، وجائزة أفضل فيلم في مهرجان الجونة السينمائي.

ويُعد فيلم ستموت في العشرين أول فيلم روائي طويل ينتج في السودان منذ أكثر من 26 عامًا، وتدور قصة الفيلم حول شاب يُدعى «مزمل»، يواجه نبوءة أنه سوف يواجه الموت عندما يكمل العشرين من عمره، ويعيش في قلق واضطراب، حتى يظهر في حياته مصور سينمائي «سليمان»، فتتوالى الأحداث بينهما، ويحاول الفيلم رصد فكرة الاختلاف، وفتح نوافذ مختلفة للعالم لبطل الفيلم (مزمل)، وأن يعرف هذا الاختلاف خارج قريته المغلقة.

فيلم «ستموت في العشرين» الذي تشارك قنوات ART في إنتاجه، مأخوذ عن مجموعة قصصية «النوم عند قدمي الجبل»، للكاتب ‏السوداني حمور زيادة، الفائز بجائزة نجيب محفوظ الأدبية، وهو أول ‏فيلم روائي طويل للمخرج أبوالعلا، الذي شاركه في كتابة العمل مع الكاتب الإماراتي يوسف إبراهيم، ويشارك في بطولته إسلام مبارك، ومصطفى شحاتة، ومازن أحمد، وبثينة خالد، وطلال عفيفي، ومحمود السراج ‏وبونا خالد‎.‎

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا