التكنولوجيا / القدس

رئيس تنفيذي في هواوي: الولايات المتحدة تحتاجنا أكثر مما نحتاجها

بودابست-"القدس"دوت كوم-(شينخوا)- قال رئيس تنفيذي بارز في شركة الاتصالات الصينية العملاقة (هواوي) هنا يوم الثلاثاء "إن أمريكا تحتاج هواوي، أكثر مما تحتاج هواوي لها"، مضيفا أن حظر واشنطن لمنتجاتها عن الشركة "سيؤذي أمريكا بطريقة ملموسة جدا".

قال آندي بوردي، كبير مسؤولي الأمن في هواوي تكنولوجيز بالولايات المتحدة، إن نحو 30% من مكونات منتجات هواوي بالعالم يأتي من الولايات المتحدة، وفي العام الماضي، أنفقت هواوي 11 مليار دولار أمريكي لشراء تقنيات ومكونات من نحو 130 شركة أمريكية.

وبدون هذه المشتريات من قبل هواوي، ستعاني هذه الشركات الأمريكية من خسائر، وربما تؤثر أيضا على 40 ألف فرصة عمل، وفقا لما قاله بوردي في مؤتمر صحفي عقد على هامش المعرض العالمي 2019، لاتحاد الاتصالات العالمي.

كانت الحكومة الأمريكية قد أعلنت في مايو أنها "ستحظر تبادلات مالية تشكل خطرا غير مقبول" للبلاد، عبر إعلان طوارئ وطنية حول ما زعمته من تهديدات تكنولوجية، وأعلنت قيودا على بيع أو نقل تقنيات أمريكية إلى هواوي.

ولكن "جميع هذه التقنيات قد مرت بتدقيق أكد أنها لا تقوض أمن الولايات المتحدة، ولهذا سُمح ببيعها لنا ثم بيعها من قبلنا في العالم"، وفقا لقول بوردي.

وأضاف بوردي أن هواوي أثبتت نجاحا رائعا حتى بدون السوق الأمريكية، مشيرا إلى أن هواوي تأمل في إجراء حوار مع الولايات المتحدة وتطالب بـ"تحقيق يؤكد الثقة".

وأكد على أنه لا يوجد أي دليل على أن هواوي ارتكبت خطأ ما، "وأن حظر التعامل مع هواوي لن يجعل أمريكا أكثر أمنا".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا