التكنولوجيا / القدس

إجراءات لإكمال القمر الصناعي ووكالة الفضاء العراقية

  • صورة توضيحية

بغداد - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- أفاد تقرير عراقي بأن وزارة الاتصالات تنسق مع الحكومة الفرنسية لإكمال مشروعي القمر الصناعي ووكالة الفضاء العراقية، بعدما حصلت على قرض منها.

ونقلت صحيفة "الصباح" الحكومية امس الثلاثاء عن الوكيل الأقدم للشؤون الفنية بالوزارة أمير البياتي القول إن وزارته نسقت مع الحكومة الفرنسية لإكمال مشروعي القمر الصناعي العراقي ووكالة الفضاء العراقية، بالتنسيق مع شركة "إيرباص" المختصة بتصنيع الأقمار الصناعية.

وأكد الحصول على قرض من الحكومة الفرنسية من أجل إنجاز هذه المشاريع، إضافة إلى مشاريع أمنية أخرى، منوها بأن التنسيق جاء بعد أن توقف مشروع القمر الصناعي لمدة طويلة سابقا.

ووصف البياتي المشروعين بأنهما سياديان ومهمان، مشترطا أن يتم الحفاظ على المدارات الخاصة بالبلاد التي من خلالها سيتم تشغيل القمر الصناعي العراقي بعد إنجازه بالكامل.

ولفت إلى أن مشروع القمر الصناعي سيخدم المجالات الأمنية والاقتصادية والزراعية والصناعية والبيئية والعسكرية للبلاد، علاوة على القطاعات التي من شأنها أن تخدم الجانب الأمني.

وتحدث عن التنسيق مع شركات فرنسية مختصة من أجل تنفيذ المشاريع وإنشاء نواة لوكالة الفضاء العراقية التي ستقدم خدماتها إلى المؤسسات الحكومية والقطاعات المختلفة.

وأضاف أنه تم التنسيق تجاريا وفنيا مع شركة إيرباص لتدريب الفنيين والمختصين لمدة سنة لتأهيلهم ومنحهم رخصة للعمل بها على المدى البعيد لإنشاء الأقمار الصناعية والمدارات العالية والمتوسطة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا