أخبار سريعة / النهار الكويتية

ينشر «سيلفي» بعد موته!

بعد أن اعتقدت الشرطة البريطانية أنه ميت لسنوات، عاد وفتح رجل ملفاته عندها، حيث حيرها بنشره صورة سيلفي على حساب في فيسبوك، يحمل اسمه. في التفاصيل، أثار رجل كانت تعتقد الشرطة أنه قُتِل منذ 4 سنوات جدلاً واسعاً، وقال كبير المفتشين بالشرطة، آدم غالوب، إن قضية هذا الشخص، الذي يُعتقد أنه ليتواني، لغز محير. كما تابع: «الرجل اختفى منذ 4 أعوام، ولم نجد أي دليل يؤكد بقاءه على قيد الحياة»، لافتاً إلى أن الشرطة كانت ألقت القبض على شخص بعد الاشتباه بأنه القاتل، ولكن أُطلق سراحه لاحقاً، لعدم وجود أدلة. وأضاف أن حساباً بموقع التواصل فيسبوك حمل اسم هذا الشخص بدأ ينشر، الصيف الماضي، صور سيلفي له، ما أثار استغراب الشرطة، حيث حاولت التواصل مع صاحب الحساب للتأكد من شخصيته، وهل هو نفس الشخص الذي اختفى أم لا، كما أن الشرطة لم تعثر حتى اليوم على جثة الرجل، بدورها ناشدت الجالية الليتوانية لإخبارها بأية معلومات يمكن أن تفيد في حل هذا اللغز.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا