الارشيف / أخبار سريعة / الخليج

217 مترشحاً لانتخابات المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة

  • 1/2
  • 2/2

متابعة:جيهان شعيب، محمد الماحي، محمد صبري، وأمير السني

أعلنت اللجنة العليا لانتخابات المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة أن أعداد المرشحين الذين تقدموا بطلبات ترشيحهم لانتخابات المجلس بلغت 217، من بينهم 43 امرأة تقدمن بأوراق ترشحهن.
جاء ذلك بعد أن أسدل الستار، مساء أمس، على مرحلة تسجيل المرشحين، والتي تواصلت على مدى ثلاثة أيام، شهدت توافد أعداد كبيرة للتسجيل في مقرات الدوائر الانتخابية التسع في إمارة الشارقة، وتقديم أوراقهم إلى لجان الدوائر الانتخابية في كل من مدينة الشارقة، ومدينة الذيد، ومنطقة الحمرية، ومنطقة البطائح، ومنطقة مليحة، ومنطقة المدام، ومدينة خورفكان، ومدينة كلباء، ومدينة دبا الحصن.
ومن المقرر أن تعقد اللجنة العليا لانتخابات المجلس اليوم اجتماعها برئاسة المستشار الدكتور منصور محمد بن نصار رئيس اللجنة العليا لانتخابات المجلس الاستشاري؛ لدراسة الطلبات المقدمة للترشح للانتخابات، ومطابقة استيفائها للشروط.
وسيتم الإعلان عن قائمة المرشحين الأولية يوم الأحد المقبل؛ حيث يخصص يوما 28 و29 أكتوبر/‏‏تشرين الأول لتقديم طلبات الاعتراض على المرشحين، فيما يخصص يوم 30 أكتوبر لرد اللجنة العليا على الاعتراضات، و31 أكتوبر للإعلان عن قائمة المرشحين النهائية.
ووفقاً لرئيس اللجنة العليا للانتخابات فإن عملية تقديم طلبات الترشيح تمت بكل سهولة في مختلف مقار الدوائر الانتخابية، وتم استخدام التطبيقات الإلكترونية في تسجيل البيانات ورسوم الدفع الكترونية دون تسجيل أي شكاوى، مشيداً بجهود جميع القائمين على عمليات التسجيل، ودورهم البارز في مواصلة نجاح العرس الانتخابي لإمارة الشارقة
وأسدل الستار بالأمس على مرحلة الترشح لانتخابات المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، التي استمرت ثلاثة أيام، وتراوح إقبال المرشحين بين المتوسط والمرتفع في الدوائر الانتخابية بمقار البلديات التسع للإمارة، ومن المنتظر.

مدينة الشارقة

وتفصيلاً وفي الدائرة الانتخابية في بلدية مدينة الشارقة كان الإقبال على الترشح مشهوداً نسبياً ممن رشحوا أنفسهم عدا المواطنات، مقابل ارتفاع عدد من ترشحوا من الذكور والإناث في الدوائر الانتخابية في بلديات المنطقتين الوسطى والشرقية، وإن كان السواد الأعظم من مرشحي الإمارة من الجنسين، وعلى مستوى مدنها كافة من المتقاعدين، والعاملين في الجهات الاتحادية، فيما لوحظ اختلاط الأمر على بعض كبار السن من مواطني الإمارة حول مراحل وإجراءات العملية الانتخابية، حيث حضر أحدهم لدائرة مدينة الشارقة لتسجيل اسمه للترشح دون إحضار أي من المستندات المطلوبة لذلك، معتقداً أن ذلك كان في مرحلة تسجيل الناخبين في القوائم الانتخابية التي تمت إلكترونياً ويدوياً لمدة شهر في مدن الإمارة كل على حدة، فيما كان هناك من اعتقد بدء عملية التصويت للمرشحين، ودلف الى القاعة، طالباً إعطاء صوته لأحدهم.

نجاح للجميع

وتوحدت تمنيات المرشحين في أن يحسن الناخبون اختيار من يمثلهم تحت القبة البرلمانية للاستشاري بأمانة، بعيداً عن القبلية والطائفية والمحاباة، وتوحدت الإشادة من الجميع بسرعة موظفي اللجنة العليا للانتخابات في تسجيل أسماء المرشحين، وإنجاز إجراءاتهم بيسر وسهولة، وبالترتيب والتنظيم في الدائرة الانتخابية لبلدية الشارقة، التي سميت بقاعة الإيجابية، لتأكيد أهمية التفاعل والمشاركة في عرس الإمارة الانتخابي الجماعي، وفي ذلك جاءت كلمات المرشح بطي المظلوم مدير مركز الشارقة للشعر الشعبي ومجلس الحيرة الأدبي في الثناء على الدور الكبير الذي يقوم به أعضاء المجلس الاستشاري في نقل القضايا التي تعنى بالمواطنين والمقيمين الى مسؤولي الدوائر، والهيئات، والمؤسسات المختلفة في الإمارة لمعالجتها، وإيجاد الحلول المناسبة لها، مؤكداً أن المشاركة في حد ذاتها واجبة لتلبية دعوة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة للمواطنين بذلك، وأنها الهدف بصرف النظر عن الفوز بالعضوية من عدمه، وشاركه القول سعيد مبارك ياقوت الغفلي في كون المشاركة في العرس الانتخابي للإمارة هي نجاح للجميع، وأنه يهدف خدمة ومساعدة أبناء الإمارة من ترشحه لعضوية المجلس الاستشاري، حيث سيعمل على تعزيز الحقوق المجتمعية، خاصة المتعلقة بالمتقاعدين، فيما أشاد المرشح إبراهيم الذهب بدور وفاعلية «الاستشاري» خلال الفترة الماضية.

خدمة المواطنين

وذهب المرشح حبيب الحمادي «متقاعد» الى أن ترشحه جاء بتشجيع من أسرته، وأنه يملك الجرأة التي تؤهله للتحدث في كثير من الأمور العامة بصراحة ومصداقية، دون طرح أية وعود براقة، أو كلمات رنانة، وأن عضويته في المجلس حال فوزه ستكون تكليفاً عليه تأديته بأمانة كاملة، وليست تشريفاً، وأن أعضاء المجلس عليهم النزول ميدانياً للاستماع الى هموم ومطالب المواطنين ونقلها الى المسؤولين، فيما غلفت السعادة حديث المرشحة هدى عبدالرحمن بوشليبي متقاعدة من وزارة التربية والتعليم، وهي تؤكد انها تهدف من مشاركتها بالترشح لعضوية «الاستشاري»، لخدمة الأسر المواطنة في الإمارة، وتقديم كل من شأنه إراحتهم، وحل مشاكلهم، واتفق معها في القول سلطان الرميثي متقاعد تربوي بعد فترة عمل بلغت 30 عاما، قائلا انه سيحاول حال فوزه بالعضوية توظيف خبرته الطويلة في النهوض بالعملية التعليمية للأفضل، مؤكدا أهمية وفاعلية دور المجلس في نقل أصوات المواطنين الى المسؤولين.

الذيد

شهد اليوم الأخير لعملية الترشح لعضوية المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة بالذيد توافداً ملحوظاً من قبل المواطنين في مدن المنطقة الوسطى، للتقدم بأوراق ترشحهم.
وأجمع المرشحون الذين تم تسجيلهم أمس على سهولة عملية التسجيل وسلاستها.
وأكد رؤساء اللجان الانتخابية أن اللجان كانت على أهبة الاستعداد لتقديم المساعدة اللازمة للمرشحين وتوجيههم الوجهة الصحيحة للحصول على المستندات المطلوبة لإجراء عملية التسجيل دون عقبات.
وقال علي مصبح الطنيجي رئيس اللجنة الانتخابية لدائرة الذيد، إن اليوم الأخير شهد خلال الساعات الأولى إقبالاً ملحوظاً، مشيراً إلى أن اللجنة حرصت على توفير التسهيلات والإجراءات كافة لتسجيل المرشحين، مبيناً أن سير التسجيل للمشاركة في الانتخابات كان سلساً ودقيقاً دون معوقات تذكر.

البطائح

وفي مدينة البطائح، أشاد العقيد متقاعد محمد الشاوي الكتبي، مرشح المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة عن منطقة البطائح، بسهولة إجراءات التسجيل، وتعاون أعضاء الدائرة الانتخابية.
وأكد سالم علي الكتبي، المشرف على لجنة البطائح لانتخابات المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، أن المشاركة الفاعلة، وارتفاع عدد المرشحين يعكس وعياً مجتمعياً عالياً بأهمية الحدث.

المدام

وشهدت الدائرة الانتخابية بمدينة المدام خلال اليوم الأخير إقبالاً مميزاً من الراغبين في خوض الانتخابات.
وأكد خليفة مصبح الكتبي نائب رئيس اللجنة الانتخابية في المدام أن التنوع بين كبار السن والشباب أهم ما يميز من تقدموا بطلبات الترشح.
وفي مليحة قال مصبح سيف عوض الكتبي رئيس اللجنة الانتخابية إن اليوم الأخير من فترة التسجل شهد أعلى نسبة إقبال من المرشحين ووصل عددهم إلى 28 مرشحاً على مستوى الإمارة.

خورفكان

تصدرت مدينة خورفكان مدن المنطقة الشرقية من حيث معدلات التسجيل وفق مؤشرات أولية مع الحفاظ على معدلات الاقبال على الترشح في اليوم الختامي، مع زيادة طفيفة في العنصر النسائي عن اليوم الأول.

كلباء

في مدينة كلباء ارتفع إقبال الراغبين في ترشيح أنفسهم نسبيا خلال الفترة الصباحية من اليوم الختامي عن اليومين السابقين، فيما تنوعت الفئات المتقدمة للترشح من نساء ومتقاعدين وأصحاب أعمال حرة، كما لم تسجل الدائرة أي شكاوى.

دبا الحصن

شهد اليوم الأخير لتسجيل المرشحين لعضوية المجلس الاستشاري حضور عدد من المتقدمين في مركز بلدية دبا الحصن، وأشاد عدد من المتقدمين بالخدمات التي قدمها المركز لتسهيل إجراءات التسجيل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا