صحة / القدس

الدنمارك تنهي حاجزاً على حدودها مع ألمانيا لمنع تسلل الخنازير

كوبنهاجن-"القدس"دوت كوم- (د ب أ)- أكملت الدنمارك إقامة سياجها المثير المثيرة للجدل على طول الحدود مع ألمانيا اليوم الاثنين، حيث تحاول وقف انتشار حمى الخنازير الأفريقية.

وسوف يتم وضع الجزء الأخير من السياج الذي يبلغ ارتفاعه 5ر1 متر بالقرب من معبر سوفيدال الحدودي، ليكتمل إقامة السياج بعد نحو 10 أشهر من العمل.

ويمتد السياج بطول 70 كيلومترا من بحر البلطيق إلى بحر الشمال على طول الحدود بين البلدين.

ويمثل السياج أحد الإجراءات العديدة التي تبناها الدنماركيون لحماية صناعة تربية الخنازير المهمة والمربحة من حمى الخنازير الأفريقية.

يشار إلى أن الحمى ليست خطرة على البشر، لكنها دائما تقريبا ما تكون قاتلة للخنازير، ولا يوجد لقاح لحماية الحيوانات من المرض الفتاك.

وتم تسجيل حالات إصابة بحمى الخنازير الأفريقية في عدة مناطق من أوروبا الشرقية، بما فيها بولندا.

ومع ذلك فإن الكثير من السكان في منطقة الحدود الألمانية الدنماركية يتمتعون بعلاقات وثيقة مع جيرانهم ويصفون السياج بأنه مزعج ورمز للعزل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا