الارشيف / صحة / القدس

إجراء جراحة لجنين في رحم أمه

  • صورة توضيحية

لندن - "القدس" دوت كوم - للمرة الأولى في بريطانيا، ينجح أطباء بإجراء عملية جراحية صعبة لجنين -وهو في رحم أمه- مصاب بفتق في العمود الفقري.

واستخدم الأطباء فتحة جراحية صغيرة لإصلاح العمود الفقري للطفل جاكسون وهو في رحم أمه شيري شارب، التي قيل لها في السابق إنها لا تستطيع إنجاب أطفال، بعد 27 أسبوعا من حملها في مستشفى كينغز كوليدج في لندن.

وقالت خبيرة طب الأجنة الدكتورة مارتا سانتوروم-بيريز، التي أجرت العملية الجراحية، لهيئة الإذاعة البريطانية إن كثيرين من الذين يتم تشخيص إصابة أجنتهم بتشوهات العمود الفقري يختارون إنهاء الحمل أو الخضوع لعملية جراحية مفتوحة.

والسنسنة المشقوقة أو فتق العمود الفقري هو نوع من عيوب القناة العصبية يحدث عندما لا يتطور الحبل الشوكي بشكل صحيح في الرحم، وتكون الأعصاب مكشوفة للسائل الأمينوسي، مما يؤدي إلى مشاكل في الأمعاء والمثانة والساقين.

وتشتمل عملية التنظير الداخلي على حد أقل من التدخل الجراحي وقدر أقل أيضا من الخطورة. وتتضمن العملية إدخال كاميرا وأدوات صغيرة في الرحم لتغطية الأعصاب المكشوفة في الحبل الشوكي لمنع مزيد من التلف الناجم عن السائل الأمينوسي.

وأضافت سانتوروم-بيريز أن الإجراء الجديد ليس علاجا لمرض السنسنة المشقوقة، لكنه بالتأكيد سيحسن حياة الأطفال الذين يولدون بهذا المرض.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا