أخبار العالم / صحف مصر / المصريون

زيزى البدراوي.. تزوجت مرتين ولم تنجب ورحلت بمرض خطير

تزامنًا مع ذكرى وفاة الفنانة القديرة زيزي البدراوي، التي تعتبر واحدة من جميلات السينما المصرية، نكشف بعض الأسرار عن حياتها الخاصة وقصة زواجها من خارج الوسط الفني.

ولدت  فدوى جميل عبد الله البيطار، الشهيرة بـ زيزي البدراوي، في القاهرة يوم 9 يونيو 1944، ورحلت عن عالمنا في 31 يناير عام 2014، بعد صراع مع المرض.

بدأت الفنانة زيزي البدراوي حياتها الفنية، عندما اكتشفها المخرج عز الدين ذو الفقار عام 1957، وقدمها في فيلم "بورسعيد"، بينما أعاد المخرج حسن الإمام اكتشافها واختار لها اسم "زيزي" منذ فيلمها الثاني "عواطف" عام 1958، والذي تعتبره بدايتها الحقيقية.

في حياة الفنانة الراحلة زيزي البدراوي زوجان، الأول هو المخرج عادل صادق، والذي رشحها لبطولة فيلم "حبي في القاهرة" عام 1966 مع المطرب اليمني أحمد قاسم.

وتم الزواج، قبل بدء تصوير الفيلم، الذي لم يلق نجاحًا مذكورًا، وبرغم ذلك استطاعت زيزي أن تتحدى الفشل وتنطلق نحو النجومية حتى أصبحت من كبار فنانات الستينيات، ولكن زواجها من المخرج المصري لم يستمر طويلا وحدث الانفصال، وأعلنت بعدها عن ندمها على هذه الزيجة.

بعد الطلاق من عادل صادق، تزوجت زيزي من المحامي توفيق عبد الجليل، الذي أحبته كثيرًا ولطالما كانت تردد سيرته خلال الحفلات ولقاءات الأصدقاء، حتى أنها ابتعدت نسبيًا عن السينما بسببه، وأصبحت تقدم أعمالًا قليلة في العام الواحد، لكن الطلاق وقع بينهما نهاية عام 1988 ولم تتزوج بعدها، ولم تنجب زيزي أبناء.

توفيت الفنانة زيزي البدراوي في 31 يناير 2014، وشيع جثمانها في أول فبراير من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين، عقب معاناة مع أمراض السرطان والقلب وضيق التنفس والشلل الرعاش.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا