أخبار العالم / صحف مصر / الدستور

بشير عبد الفتاح: أمريكا تستخدم أرودغان كرأس حربة في ليبيا

قال الدكتور بشير عبد الفتاح، المتخصص في الشأن التركي، إن هناك أقاويل عن أن فايز السراج هرب إلى لندن، عندما اقترب المشير خليفة حفتر من قلب العاصمة طرابلس، ما يعني عدم ثقته في القدرة على الصمود، مشيرًا إلى أنه يراهن على دعم عسكري من تركيا والذي يبدو شبه مستحيل.

وأضاف بشير عبد الفتاح، المتخصص في الشأن التركي، خلال لقائه مع الإعلامية عزة مصطفى في برنامج "صالة التحرير" المذاع عبر فضائية "صدى البلد": "قد يتأخر حفتر في الحسم، لكن احتمالات الحسم لمصلحة الجيش الوطني أكبر بكثير من أن يقدر السراج على الصمود".

ولفت إلى أن المجتمع الدولي ينتظر الحسم، بينما هناك طرف غائب حاضر، وهو الموقف الأمريكي غير الواضح.

وأشار إلى أن روسيا تدعم خليفة حفتر، ولديها رغبة في التموضع عسكريًا في ليبيا، وكان هناك مفاوضات مع القذافي لضمان تموضع عسكري وبحري روسي في ليبيا، لكن أجهض بسقوط القذافي، مردفًا: "روسيا ما زالت تريد أن يكون لها موطيء قدم في ليبيا، وأمريكا لا تريد ذلك، لهذا تترك أردوغان يتغلغل كرأس حربة في مواجهة التحركات الروسية".

وتابع: "ما كان لأدروغان أن يتمادى في ليبيا إلا بضوء أخضر من أمريكا، والتواجد التركي في ليبيا من يحدد شكله وحدوده هي الولايات المتحدة الأمريكية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا