أخبار العالم / صحف مصر / المصرى اليوم

مشروع توسيع الطريق الدائري.. الأبرز في صحف القاهرة 

اشترك لتصلك أهم الأخبار

حاز نشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي على اهتمامات صحف القاهرة الصادرة اليوم الأربعاء، التي أبرزت توجيهات الرئيس بمواصلة بذل الجهود من أجل تطوير قدرات الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، كما برز استعراض الرئيس مع رئيس الهيئة العربية للتصنيع الفريق عبدالمنعم التراس نشاط وخطط ومشروعات الهيئة العربية للتصنيع في مختلف المجالات.
وسلطت الصحف الضوء على تبادل الرئيس السيسي برقيات التهنئة مع ملوك ورؤساء وأمراء دول العالم التي تحتفل بالعام الميلادي الجديد 2020، كما اهتمت بتلقي الرئيس برقيات تهنئة بالعام الميلادي الجديد من كبار رجال الدولة أعربوا فيها عن خالص تهنئتهم له وأطيب تمنياتهم لمصرنا الغالية بدوام الاستقرار والرقي والازدهار.
وتابعت الصحف وقائع الاجتماع الذي ترأسه رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي لمتابعة تنفيذ مبادرات الحكومة والبنك المركزي لتحفيز الصناعة ودعم قطاع السياحة والإسكان، بحضور محافظ البنك المركزي ووزراء السياحة والآثار والتخطيط والتنمية الاقتصادية والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية والتجارة والصناعة ونائب محافظ البنك المركزي وممثلي عدد من الجهات المعنية.
وفي إطار احتفالات الشعب المصري بالعام الميلادي الجديد، أبرزت الصحف انتشار عناصر من القوات المسلحة بنطاق الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية، لمعاونة الأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية في حماية المنشآت والمرافق العامة ودور العبادة وتأمين الطرق والمحاور المرورية الرئيسية بالعديد من محافظات الجمهورية.
وفي التفاصيل، أفردت صحف (الأهرام) و(الأخبار) و(الجمهورية) صفحاتها الرئيسية والداخلية لنقل نشاط الرئيس السيسي، حيث اجتمع الرئيس مع رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس المهندس محمد يحيى زكى، مؤكدا أهمية تضافر عمل مؤسسات الدولة لإنجاح المشروعات الجاري تنفيذها في الهيئة بأعلى قدر من الكفاءة؛ بما يضمن جذب الاستثمارات المتنوعة وتوفير المزيد من فرص العمل في إطار عملية التنمية الشاملة التي تنتهجها الدولة حاليا.
ونقلت الصحف عن المتحدث باسم الرئاسة السفير بسام راضي القول إن الاجتماع تناول متابعة استراتيجية التطوير الخاصة بالهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس وعرض ملامح الخطة الخمسية المستقبلية للهيئة حتى عام 2025، والتي تهدف إلى توطين الصناعة وامتلاك التكنولوجيا وإنشاء قاعدة تصديرية للمحيط الجغرافي العربي والإفريقي وكذا تطوير موانيء العين السخنة والطور والأدبية التابعة للهيئة.
وأضافت أن المهندس محمد يحيى زكى عرض- خلال الاجتماع- مخطط تطوير ودعم القدرات والكوادر البشرية بالهيئة وكذا الموقف المالي فيما يتعلق بالشروعات الاستثمارية وجهود تعزيز العوائد الاستثمارية للهيئة من خلال حسن إدارة الموارد وتعظيم حجم الاستثمارات المستقبلية المخطط تنفيذها بالمنطقة الاقتصادية؛ بما فيها المناطق الصناعية المختلفة ومراكز الصادرات والتي ستعود بالعديد من الفوائد الاقتصادية على الدولة، وتسهم في توفير المزيد من فرص العمل.
وأشارت إلى أن زكي استعرض- أيضا- ترتيبات تنظيم مؤتمر اقتصادي دولي خلال الربع الأول من عام 2020 للتعريف بنشاط الهيئة وما بها من إمكانات وأصول، والترويج للفرص الاستثمارية بها من الشركاء الدوليين على أرض الواقع.
وفي نشاط رئاسي ثان، أوردت صحيفة (الجمهورية) أن الرئيس السيسي وجه- خلال اجتماعه أمس مع رئيس الهيئة العربية للتصنيع الفريق عبدالمنعم التراس- بمواصلة جهود تطوير الهيئة العربية للتصنيع وتحديثها تلبية لمتطلبات خطط التنمية المستدامة للدولة وبما يتفق مع سياسة تحقيق الاستغلال الأمثل للموارد وتعميق التصنيع المحلي، فضلا عن الاستمرار في مساعي التعاون مع مختلف الشركات العالمية وتعزيز الشراكة الصناعية معها؛ بما يسهم في نقل وتوطين التكنولوجيا في مصر، وذلك في إطار أهمية الدور الذي تضطلع به الهيئة العربية للتصنيع في مجال الصناعة والاشتراك في تنفيذ المشروعات القومية والتنمية بالدولة باعتبارها مؤسسة صناعية وطنية مؤهلة بالإمكانات البشرية والقاعدة التصنيعية.
ونقلت الصحيفة عن المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية القول إن الاجتماع تناول استعراض نشاط وخطط ومشروعات الهيئة العربية للتصنيع في مختلف المجالات.
أما صحيفة (الأخبار) فأبرزت القرار الجمهوري الذي أصدره الرئيس السيسي بإنشاء جامعة خاصة باسم جامعة رشيد، تكون لها شخصية اعتبارية خاصة ويكون مقرها المنطقة العمرانية الجديدة رافد الطريق الدولي الساحلي مدينة رشيد بمحافظة البحيرة ولا يكون غرضها الأساسي تحقيق الربح.
وقد أبرزت صحيفة (الجمهورية) تبادل الرئيس السيسي برقيات التهنئة مع ملوك ورؤساء وأمراء دول العالم التي تحتفل بالعام الميلادي الجديد 2020، حيث أعرب الرئيس- في برقيات التهنئة- عن أطيب تمنياته لهم بأن يكون العام الجديد عاما سعيدا مفعما بالرخاء وبالمزيد من التوفيق والنجاح لهم ولشعوبهم ولجميع شعوب العالم بدوام التقدم والرفاهية.
وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس السيسي بعث برقية تهنئة إلى أبناء مصر في الخارج بمناسبة العام الجديد، لافتة إلى تلقي الرئيس برقيات تهنئة بالعام الجديد من كبار رجال الدولة، الذين أعربوا عن خالص تهنئتهم للرئيس وأطيب تمنياتهم لمصرنا الغالية بدوام الاستقرار والرقي والازدهار.
وحكوميا، أوردت صحيفة (الجمهورية) أن رئيس الوزراء ترأس اجتماعا أمس لمتابعة تنفيذ مبادرات الحكومة والبنك المركزي لتحفيز الصناعة ودعم قطاع السياحة والإسكان، بحضور محافظ البنك المركزي ووزراء السياحة والآثار والتخطيط والتنمية الاقتصادية والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية والتجارة والصناعة ونائب محافظ البنك المركزي وممثلي عدد من الجهات المعنية.
ولفتت الصحيفة إلى إشادة رئيس الوزراء بالمبادرات الثلاث التي تم إطلاقها مؤخرا لدعم الصناعة والسياحة والإسكان، مؤكدا الاهتمام البالغ الذي يوليه الرئيس السيسي لملف المصانع المتعثرة وتوجيهه بألا تقتصر مبادرة تحفيز الصناعة على مجرد إطلاقها بل أن تتم متابعة تنفيذها مع أصحاب الشأن من مالكي هذه المصانع.
وأبرزت الصحيفة توجيه رئيس الوزراء بتشكيل مجموعة عمل تنفيذية مصغرة تضم ممثلي البنك المركزي والوزارات المعنية؛ لمتابعة التفاصيل الدقيقة للتنفيذ على الأرض وحل المشكلات.
وفي إطار احتفالات الشعب المصري بالعام الميلادي الجديد، ذكرت صحيفة (الأهرام) أنه تنفيذا لتوجيهات القيادة العامة للقوات المسلحة؛ بدأت عناصر من القوات المسلحة بنطاق الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية، الانتشار لمعاونة الأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية في حماية المنشآت والمرافق العامة ودور العبادة وتأمين الطرق والمحاور المرورية الرئيسية بالعديد من محافظات الجمهورية.
وأضافت الصحيفة أنه تم الدفع بالعديد من الدوريات الأمنية والمجموعات القتالية وعناصر من الشرطة العسكرية وقوات التدخل السريع لمعاونة عناصر الشرطة المدنية في تأمين المنشآت العامة.
إلى ذلك، ذكرت صحيفة (الأخبار) أن وزير النقل المهندس كامل الوزير أكد أن الرئيس السيسي صدق على مشروع متكامل لصيانة وتوسيع الطريق الدائري بالقاهرة الكبرى بطول 100 كيلو متر وتحديث وتطوير كافة مشتملاته المرورية من الكباري والأنفاق وشبكات الإنارة واللوحات الإرشادية ومناطق الخدمات والنظافة ومواقف المواصلات العامة على امتداد الطريق.
وأضافت الصحيفة أن وزير النقل شدد- خلال اجتماعه مع وزير التنمية المحلية اللواء محمود شعراوي ومحافظي الجيزة والقليوبية ورئيس الشركة الوطنية- على أهمية الطريق الدائري كشريان مروري هام يخدم سكان القاهرة الكبرى والقادمين من المحافظات؛ مما يتطلب التنسيق السريع بين كافة الأطراف المعنية لتنفيذ هذا التنظيم.
وعربيا، أوردت صحيفة (الأهرام) أن مجلس الجامعة العربية أكد في اجتماعه الطاريء أمس- على مستوى المندوبين الدائمين- الالتزام بوحدة وسيادة ليبيا وسلامة أراضيها ورفض التدخل الخارجي أيا كان نوعه إلى جانب دعم العملية السياسية، مشددا على أهمية إشراك دول الجوار في الجهود الدولية الهادفة إلى مساعدة الليبيين على تسوية أزمتهم.
وأشارت الصحيفة إلى أن المجلس- الذي عقد بناء على طلب مصر- أعرب عن القلق الشديد من التصعيد العسكري الذي يفاقم من الوضع المتأزم في ليبيا ويهدد أمن واستقرار منطقة المتوسط ودول الجوار الليبي، مؤكدا خطورة اتخاذ أي طرف ليبي خطوات أحادية الجانب على نحو يسمح بالتدخلات العسكرية الأجنبية، وبما يسهم في تصعيد وإطالة أمد الصراع في ليبيا ومنطقة المتوسط.
وأضافت الصحيفة أن المجلس شدد على رفض وضرورة منع التدخلات الإقليمية التي تسهم- ضمن أمور أخرى- في تسهيل انتقال المقاتلين المتطرفين الأجانب من مناطق الصراع الإقليمية الأخرى إلى ليبيا، وكذلك انتهاك القرارات الدولية المعنية بحظر توريد السلاح، بما يهدد أمن دول الجوار الليبي وأمن المتوسط.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا