أخبار العالم / صحف مصر / الدستور

رواد السوشيال ميديا يهاجمون إلهام اندراوس ويتهمونها بالخيانة

شن رواد مواقع التواصل الاجتماعي هجوما حادا على إلهام اندراوس وكيل مؤسسي حزب العيش والحرية (الكرتوني).

واتهمها المدونون بالتضامن مع أسر المحبوسين على ذمة جرائم لتحقيق أهداف مشبوهة تتعلق بالرغبة في إيجاد دور سياسي فعال باستخدام التلفيق، إلى جانب تلقي مقابل لذلك التضامن من منظمات حقوقية مشبوهة.

ووجه المدونون تحذير شديد اللهجة لأندراوس نصه "الحبس الناتج عن ارتكاب جرائم جنائية درس للجميع ونتيجة طبيعية عندما يتهافت العملاء وراء المال والمصالح وتركهم أبناءهم لمعاونة جماعة إرهابية فطبيعي أن تكون النهايات غير مرضية".

وأكد المدونون أن ليلى سويف وأمثالها هم السبب الحقيقي في حبس أبناءهم وأن الأم التي تدفع ابنها لخيانة بلده والتلاعب بأمنها واستقرارها مقابل الحصول على مكاسب شخصية تستحق أن تجاوره في السجن بنص القوانين المصرية التي تجرم الأفعال التي من شأنها المساس بالأمن العام.

واختتم المدونون بأن الحقيقة تستوجب على أندراوس وغيرها من المتضامنين بجهل مع أمثال المحبوسين أن يوجهوا النصيحة لأسر المتهمين وتذكيرهم أن الأجدر بهم التوقف عن التآمر على مصر وشعبها فالجرائم مصيرها أن تنكشف ولا أحد فوق القانون مهما حاول العملاء غل يد العدالة الممثلة في القضاء المصري النزيهة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا