أخبار العالم / صحف مصر / المصرى اليوم

وزير الزراعة يتفقد مشروع إنتاج البيض الخالي من المسببات المرضية بالفيوم

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تفقد الدكتور عز الدين أبوستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، والدكتور أحمد الأنصاري، محافظ الفيوم، الإثنين، المشروع القومى لإنتاج البيض الخالي من المسببات المرضية في منطقة كوم أوشيم، والذي يتم استخدامه في إنتاج اللقاحات البيطرية والبشرية.

جاء ذلك خلال الزيارة التي يقوم بها وزير الزراعة إلى محافظة الفيوم لتفقد عدد من المشروعات الزراعية بالمحافظة، يرافقه الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، والدكتور عبدالحكيم محمود رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، والدكتور ايمن عبدالعال رئيس قطاع الإنتاج، والدكتور ممتاز شاهين مدير معهد بحوث الصحة الحيوانية، والدكتور محمد سعد مدير معهد بحوث الامصال واللقاحات البيطرية.

وأكد وزير الزراعة على أهمية هذا المشروع، خاصة أن مصر تحتل المركز الثالث عالميا بإنتاج 3 ملايين بيضة والذي يساهم انتاجه في انتاج اللقاحات البيطرية بما فيها لقاح مرض إنفلوانزا الطيور وبعض اللقاحات الأدمية وانتاج المواد المشخصة للأمراض الفيروسية، كذلك عزل وتصنيف الفيروسات المسببة للأمراض، لافتًا إلى أنه يعتبر هو الثالث على مستوى العالم من حيث حجم الإنتاج، والذي يبلغ حوالي ٣ ملايين بيضة خالية من المسببات المرضية سنويًا، يسبقه الولايات المتحدة الامريكية وألمانيا.

ومن جهته، استعرض الدكتور منير الصفتي مدير المشروع، اهداف المشروع وهي انتاج بيض مخصب ومعقم خالى من أي عدوى أو ملوثات، باستخدام وسائل تكنولوجية غاية في التقدم وبتكلفة عالية، حيث يستخدم في انتاج معظم اللقاحات البيطرية وبعض اللقاحات الادمية، وإنتاج المواد المشخصة للأمراض الفيروسية، فضلا عن عزل وتصنيف الفيروسات، كذلك دراسة خواص الفيروسات واكثارها .

وأضاف «الصفتي» أن المشروع يقوم حاليا بإمداد عددا كبيرا من الجهات والهيئات بالإنتاج وعلى رأسها معهد بحوث الامصال واللقاحات البيطرية، والمعمل المرجعي لتشخيص امراض الدواجن، فضلا عن جميع الوحدات والمشروعات البحثية التابعة لمراكز البحث العلمي والجامعات المصرية، والمركز القومى للبحوث، موضحا ان المشروع نجح في فتح اسواق للتصدير للسوق العالمي، حيث يعد النواة التي تقوم عليها العمليات الإنتاجية للقاحات المستخدمة في قطاع الدواجن وبعض اللقاحات البشرية.

كما تفقد وزير الزراعة ومحافظ الفيوم محطة أطسا للزراعة الآلية بمنطقة غرب الفيوم للوقوف على سير العمل، وتفقدا مشروع تحسين نظام الميكنة الزراعية المستدامة بالمنيا والفيوم، بالمحطة.

وقال الدكتور عادل الأشقر رئيس قطاع الزراعة الآلية إن هذه المحطة تعد من افضل محطات الفيوم، حيث يوجد بها ورشة متوسطة لإصلاح الجرارات التابعة للمنطقة، كذلك تخدم نحو ٥٠ جمعيه زراعيه مساحتها ٩٧٠٠٠ فدان وتم زراعه نحو٢٥٠ فدان قمح بسطارات المحطة حتي الان وبسعر ٨٠ جنيه للفدان، لافتا إلى أن هذه المساحة تم تنفيذها بفضل مشر وع تحسين الميكنة المستدامة للمنيا والفيوم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا