أخبار العالم / صحف مصر / المصرى اليوم

«الأون لاين» يسيطر على أجندة صناع السياحة في بورصة لندن

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تأتي بورصة لندن للسياحة في ظل حدث كبير هز عرش بزنس السياحة في العديد من المقصد السياحة، وهو انهيار شركة «توماس كوك» أحد أكبر منظمي الرحلات في العالم، وألقي بظلاله على صناع القرار السياحي في العالم، «المصري اليوم» ترصد ملامح التغير في أجندة اجتماعات رجال الأعمال المشاركين في البورصة المقرر انطلاقها 4 نوفمبر المقبل.

وقال على عقدة عضو الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة ورئيس مجلس إدارة إحدى الشركات العاملة في سوق السياحة عبر الأون لاين ،أن العالم يتغير ويتجه نحو السوق الرقمي، مشيرا إلى أن نسبة نمو السوق تتزايد بنسبة 30%، وهو الأمر الذي ينعكس بشكل كبير على أجندة العمل التي تحتم عليه التوسع في ذلك الاتجاه بشكل أكبر.

وأضاف لـ«المصري اليوم» أن أسباب إقبال السائح المرتقب على سوق«الأون لاين» تعود إلى انخفاض التكاليف والتنوع الذي يحظي به السائح المرتقب، وإمكانية الحصول على أسعار تخلو من العمولات.

و تابع عقد أن أكثر الأسواق إقبال على التعامل مع سوق الأون لاين بالنسبة له السوق الألماني والانجليزي والدول الإسكندنافية، بينما أوضح أن سوق السياحة الثقافية ما يزال يرتبط أكثر بمنظمي الرحلات.

من جانبها، أكدت د. رانيا المشاط وزيرة السياحة، أن التكنولوجيا أصبحت تسيطر بشكل كبير على الحجوزات السياحية واختيار الوجهات السياحية وذلك وفقا للتطور الذي شهدته الصناعة عالميا، مضيفة أن مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت تؤثر وبقوة في اتخاذ قرارات السفر لدى السائحين وتجذب شرائح متنوعة.
كما أضافت الوزيرة أن وزارة السياحة تعمل على الترويج لمصر بصورة حديثة ومعاصرة من خلال تحديث آليات الترويج حيث تعتمد حملتها على استخدام التكنولوجيا والمنصات الرقمية لتواكب المتغيرات المتلاحقة في هذا المجال خاصة مع الاتجاهات الحديثة للمسافرين والسائحين حول العالم من حيث الفئات العمرية والاهتمامات المختلف وما يبحثون عنه في رحلاتهم.

من جانبها، أكدت دينا زكريا الدير العام المسؤول عن حجوزات الأون لاين بأحدي الشركات الكبري، أن هناك 15% من حجوزات الفنادق يأتي من خلال الأون لاين، وهو جعل الشركة تنتبه بشكل كبير نحو هذا الملف قبل مرحلة انهيار شركة توماس كوك.

وأضافت لـ«المصري اليوم» أنه في غضون سنوات قليلة سوف تنتهي الشركات التقليدية التي تعمل في مجال السياحة إذا لم تلحق بركب التطور السريع في هذا المجال مؤكد أن ذلك التطور السريع أصبح له انعكاسه الواضح على أجندة بورصة لندن العام الجاري من حيث التركيز على المقابلات والاجتماعات مع شركات تقدم خدمات أون لاين مثل إكسبيديا.

وعلي صعيد متصل أكد د. عاطف عبداللطيف عضو جمعية مستثمري جنوب سيناء ومرسي علم على أهمية موائمة التغيرات التي تحدث في العالم مشيرا لـ«المصري اليوم» إلى أن بورصة لندن هذا العام هي بداية حقيقية لنمو أعمال بزنس السياحة وتطوره في مجال الأون لاين، داعيا إلى ضرورة أن تنتبه الشركات العاملة في السوق لمتابعة هذا التطور التحول وإعادة بناء قدرتها حتي تتمكن من الحفاظ على أعمالها وتطوير السوق وزيادة حجم الحركة الوافد لها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا