أخبار العالم / صحف مصر / المصرى اليوم

«النحالين العرب» يطالب وزارة الزراعة باستيراد ملكات النحل الكندي

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تنطلق بمدينة أوتاوا الكندية فعاليات المؤتمر الدولي للنحل خلال الفترة من 8 – 12 سبتمبر المقبل، والذي تنظمه الجمعية العالمية لمنتجي النحل «ابيمونديا»، لاستعراض المشاكل التي تهدد تربية النحل وتؤثر على صناعة النحل، بالإنتاج الزراعي في العالم، واستعراض التجارب الدولية الناجحة لتطوير صناعة النحل.

وقال فتحي بحيري، رئيس اتحاد النحالين العرب، في تصريحات صحفية الأحد، إن المؤتمر يشارك فيه وفد رفيع من الاتحاد تعبيرًا عن منتجي النحل في المنطقة العربية، واستعراض المشاكل التي تواجه تربية النحل في الدول العربية وآليات النهوض بالصناعة لتحويلها إلي قيمة مضافة في الاقتصاد العربي وخاصة المصري.

وأضاف «بحيري»، أن المنطقة العربية يمكنها الإستفادة من الخبرات الكندية باعتبارها من الدول الشهيرة في إنتاج النحل، وخاصة نحل الساسكاتراز الكندي الواعد مقارنة بالسلالة الإيطالية المعروفة أو النحل الكرنيولي، حيث يتميز النحل الكندي ببعض الخصائص والمميزات المثيرة للدهشة، فهو يبلي بلاءً حسنًا في مقاومة آفة الفاروا وسوس القصبة الهوائية، التي تشكل أحد العوائق الكبيرة في تربية النحل وتؤدي إلى انهيار المستعمرة، موضحًا أن نحل الساسكاتراز الكندي يتميز بتنوع إنتاجه من العسل وهو ذو سلوك لطيف ويمكنه التعايش في فصل الشتاء والتأقلم مع برده بشكل جيد.

وأوضح «بحيري» أن هذا النوع من النحل الساسكاتراز الكندي تم تطويره بواسطة إحدى الشركات الخاصة بالتعاون مع مربيي النحل وكان الهدف من ذلك هو الحصول على نوع من النحل تجمع بين كل الصفات الجيدة والمفيدة لمستعمرات انتاج العسل، من خلال تمكين هذا النوع من محاربة الظروف الطبيعية دون اللجوء إلى استخدام المبيدات الحشرية وجعله ملقح جيد ومنتج لجودة ممتازة من العسل النقي.

وأشار رئيس اتحاد النحالين العرب إلي أن تطوير السلالة الكندية من النحل استغرق ما يقارب 11 عامًا بتكلفة 20 مليون دولار كندي، وكانت من نتائجه نحل بقدرة إنتاجية كبيرة من العسل، ومواصفات جمعت بين الصفات الايجابية لسلالتي النحل الايطالي والكارنيولي، والأهم هو قدرة هذه السلالة المطورة من مقاومة الطفيليات وأمراض الحضنة بشكل كبير.

وشدد «بحيري»، على أهمية الإستفادة من هذه السلالة في تطوير صناعة النحل في مصر للنهوض بإنتاج طرود النحل وإنتاج العسل لزيادة القيمة المضافة من هذه الصناعة التي يمكنها أن تكون أحد أركان تطوير الاقتصاد القومي وتحقق المزيد من الاستثمار في تربية النحل، مشيرًا إلي أهمية السماح باستيراد ملكات مميزة من هذه السلالة وفقًا للمعايير الدولية والمصرية المعنية بقواعد دخول ملكات النحل.

وأوضح رئيس اتحاد النحالين العرب أن أهم ما يميز السلالة الكندية من النحل هو سلوكها المزاجي الذي يختلف عن سلوك النحل الايطالي، حيث تتسم السلالة الكندية بسلوك هادئ، مقاوم للحشد وإنتاج جيد من العسل واللقاح، كما أنه ينتج الشمع بشكل كبير، ويكفي أنها تجمع بين الخصائص الايجابية لسلالات الأكثر شعبية في إنتاج العسل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا