أخبار العالم / صحف مصر / الدستور

إداري الترجي يكذب الوداد في أزمة نهائي أبطال أفريقيا

كذّب فاروق كتو، السكرتير العام للترجي الرياضي التونسي، مسؤولي الوداد المغربي؛ بشأن أزمة نهائي دوري أبطال أفريقيا، الذي جمع بينهما في الملعب الأولمبي برادس.

وقال كتو في تصريحات إذاعية: "مندهش من تصرف الوداد لأنهم كانوا على علم بعدم وجود تقنية الفيديو منذ الاجتماع الفني قبل المباراة، ووافقوا على ذلك مع الترجي لعدم اكتمال تجهيزات التقنية من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم".

وأضاف: "الغريب في الأمر أن الوداد خلال المباراة طالب بتلك التقنية وتمسك بمطلبه، فطبق الحكم القانون وتوج الترجي باللقب بعد أن رفضوا في 3 مناسبات استكمال اللقاء".

وتابع: "الترجي كانت لديه ركلة جزاء بعد الخطأ الذي وقع في الشوط الأول ضد سعد بقير، لكن لم يطالب بتقنية الفيديو لأنه كان على علم أنها معطلة".

وأتم: "الترجي فريق كبير وما تحقق إنجازًا تاريخيًا لأنه لم يسبق لأي فريق أن توج باللقب مرتين خلال 6 أشهر، وأثبت أنه الأقوى في القارة السمراء عن جدارة والمستوى الذي قدمه في اللقاء قبل توقفه يغني عن أي حديث".

وتوج الترجي بلقب دوري أبطال أفريقيا للمرة الرابعة في تاريخه والثانية على التوالي، في المباراة التي شهدت أحداثًا مثيرًا وجدلًا تحكيميًا في ملعب "رادس" معقل الفريق التونسي.

واعترض لاعبو الوداد على إلغاء هدف تعادل فريقهم في الشوط الثاني للقاء؛ حيث طالبو حكم اللقاء الجامبي بكاري جاساما اللجوء إلى تقنية الفيديو، قبل أن يتضح أن التقنية كانت معطلة، وأن الحكم أخبر قائدي الفريقين بذلك قبل صافرة البداية.

وأصر لاعبو الوداد على اعتراضاتهم ولم ينزلوا إلى أرض الملعب رغم مرور أكثر نحو ساعة ونصف على توقف اللقاء، ليضطر الحكم لإلغاء اللقاء، معتبرًا الفريق المغربي منسحبًا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا