الارشيف / أسواق / إقتصاد / المصرى اليوم

وفد سعودى يبحث الاستثمار فى الصندوق السيادى

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

التقت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط، وفدًا سعوديًا، لبحث فرص الاستثمار المتاحة فى صندوق مصر السيادى.

واستعرضت الوزيرة خلال اللقاء رؤية مصر 2030 والتحديث الذى يتم عليها، مشيرة إلى تميزها بالطابع التشاركى واتساقها مع أجندة إفريقيا 2063، فضلًا عن حدوث تغيرات مهمة فى توجهات الدول الكبرى ما يؤثر على توقعات ومسار الاقتصاد العالمى.

وأكدت أن الصندوق السيادى يسير بخطى سريعة وواثقة نحو تفعيل عمله الاستثمارى وجذب الاستثمارات بما يتماشى مع استراتيجية التنمية المستدامة، رؤية مصر ٢٠٣٠، وأهداف الصندوق الاستثمارية لزيادة مساهمة رؤوس الأموال فى الاقتصاد المصرى وخلق فرص عمل للشباب وتنمية موارد مصر للأجيال الحالية والمستقبلية.

وأشارت السعيد إلى الاهتمام بعقد مثل هذه اللقاءات مع المستثمرين بهدف توسيع قاعدة الفرص الاستثمارية المتاحة للصندوق، وهى إشارة واضحة لدعم الدولة والأشقاء العرب الصندوق السيادى المصرى، وذلك فى ضوء تأكيد الرئيس عبدالفتاح السيسى على حرص الدولة المصرية على التواصل والتفاعل المباشر مع المستثمرين وقطاع الأعمال، فى إطار الاهتمام بتحفيز الاستثمار وتحقيق التنمية المستدامة فى جميع مجالاتها.

فى السياق ذاته، استعرضت الوزيرة الجهود التى تبذلها مصر بهدف تحسين مناخ الاستثمار والآليات التى وضعتها الدولة لتشجيع الاستثمار وتعزيز مشاركة القطاع الخاص، مشيرة إلى أن مصر تسعى لإصلاح بيئة الأعمال وتهيئة الفرص الاستثمارية من خلال رؤية شاملة طويلة المدى تتمثل فى رؤية مصر ٢٠٣٠، ويتم فى إطارها تنفيذ برامج وخطط مرحلية أهمها البرنامج الوطنى للإصلاح الاقتصادى والاجتماعى، والذى شمل العديد من الإصلاحات التشريعية والمؤسسية الداعمة لبيئة الأعمال، وتكثيف الاستثمار فى مشروعات البنية التحتية اللازمة لتحفيز الاستثمار المحلى والأجنبى، بجانب الخطوات التى تمت لتهيئة البيئة التشريعية.

وأبدى الوفد السعودى برئاسة بندر بن محمد العامرى، رئيس مجلس الأعمال، رئيس مجلس إدارة شركة العامرية للاستثمار، والمهندس سعد بن ناصر الغيثى، نائب رئيس مجلس الأعمال، رئيس مجلس إدارة شركة المحايد القابضة، رغبته فى الاستثمار مع الصندوق الذى يعد فرصة جيدة للاستثمار وتكوين شراكات جديدة والاستفادة من فرص النمو التى يتيحها الاقتصاد المصرى، والدعم الكامل للاستثمار فى مصر، مؤكدين أن ما يحدث فى مصر حاليًا هو طفرة تنموية كبيرة، وأن مصر والسعودية تشهدان حراكًا غير مسبوق.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا