أسواق / إقتصاد / المصرى اليوم

«القابضة للكهرباء»: ننسق مع «المالية» لفض التشابكات المالية مع «البترول»

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قال المهندس جابر دسوقي، رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر، إن هناك تنسيقا مستمرا مع وزارة المالية ووزارة البترول والثروة المعدنيه لفض التشابكات المالية بين الشركة القابضة وشركاتها التابعة وبين وزارة المالية وقطاع البترول وسيكون لفض هذه التشابكات أثار ايجابية كبيرة على القوائم المالية للشركات .

وأضاف «دسوقي» خلال انعقاد الجمعية العامة العادية والجمعية العامة غير العادية للشركة القابضة لكهرباء مصر برئاسة الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة أنه يجري أيضا إستكمال إجراءات تنشيط التحصيل من المديونيات المتراكمة على شركات مياه الشرب والصرف الصحى وعلى شركات قطاع الأعمال البالغة نحو 15.4 مليار جنيه، حيث تم الاتفاق بين الشركة القابضة لكهرباء مصر وشركات قطاع الاعمال القابضة الثلاث المعدنيه ـ الكيماوية ـ الغزل والنسيج التي تتركز لديهم المديونية بنسبة تجاوز 98% على توقيع بروتوكول لتسوية المديونية المستحقه على شركات قطاع الأعمال ووضع الية لسداد الفواتير الشهرية.

ولفت إلى أنه يتم التنسيق مع وزارة المالية بشأن إنهاء التصادق على متأخرات الجهات الحكومية والأجهزة التي تدخل ضمن الموازنة العامة للدولة حيث بلغت نسبة التصادق حوالى 95% من قيمة المتأخرات في 30/6/2019 وسداد تلك المستحقات مباشرة لقطاع البترول خصماً من المديونية المستحقه على شركات الكهرباء.
وأكد جابر انه يتم تعزيز إدارة السيولة النقدية المتاحة لتأمين سداد الإلتزامات الحتمية ومستحقات قطاع البترول حيث تم سداد كامل الإلتزامات المستحقة عن أعباء القروض المباشرة دون تأخير مع سداد جزء من أعباء القروض المعاد إقراضها والمضمونه بالإضافة إلى سداد حوالى 52% من قيمة مسحوبات المواد البتروليه عام 2018/2019 منهم حوالى 17 مليار جنيه سداد نقدى من الشركة القابضة لكهرباء مصر .
كما تم الاتفاق بين الشركة القابضة لكهرباء مصر والشركة القابضة لمياة الشرب والصرف الصحى لجدولة المديونيه على اقساط شهرية لمدة 60 شهر مع سداد الاصدرات الشهرية بنسبة 70% نقداً .

وأوضح «دسوقى» أن الشركة القابضة لكهرباء مصر وشركاتها التابعة نجحت بفضل المساندة والدعم المستمر من جانب القيادة السياسية في التغلب على التحديات التي واجهتها خلال الفترة الماضيه وتحقيق الإستقرار للشبكة القومية وتغطية الفجوه بين الإنتاج والطلب على الكهرباء وإستكمال خطوات إعادة تأهيل شركات الكهرباء من خلال العديد من الإجراءات أهمها إضافة قدرات للشبكة القومية بلغت 3140 ميجاوات لترتفع القدرات الأسمية إلى 58353 ميجاوات.

وأكد رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر الإستمرار في رفع كفاءة محطات توليد الكهرباء القائمة وإجراء الصيانة والعمرات اللازمة للتأكد من جاهزيتها دون التأثير على استمرارية التغذية لكافة قطاعات الدولة وإستكمال تنفيذ الخطة الموضوعه لتدعيم الشبكة لتكون قادرة على تفريغ الأحمال المتوقعه مع التنسيق المستمر مع قطاع البترول لتوفير الوقود اللازم للمحطات وتعزيز القدرة على التشغيل الاقتصادى لوحدات التوليد مما تحسن معه معدل إستهلاك الوقود المولد.

وأشار «دسوقي» إلى إستكمال تنفيذ مشروعات تطوير شبكات توزيع الكهرباء ومراكز التحكم وإحلال العدادات العادية بعدادات مسبقة الدفع وعدادات ذكية وتطوير مراكز خدمة العملاء وإستحداث العديد من الخدمات للإرتقاء بجودة الخدمات المقدمة للعملاء، هذا وقد بلغ عدد المشتركين 36.4 مليون مشترك بنسبة تطور 3.9 % عن العام السابق منهم حوالى 7أكثر من 8 مليون مشترك لديهم عدادات مسبقة الدفع بنسبة 22% من إجمالى عدد المشتركين وتنفيذ إستثمارات بالشركة القابضة وشركاتها التابعة هذا العام بحوالى 53.2 مليار جنيه منها حوالى 8.9 مليار جنيه إستثمارات تخص محطات الشركة القابضة بمواقع العاصمة الإدارية الجديدة، البرلس، بنى سويف.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا