الارشيف / أسواق / إقتصاد / المصرى اليوم

«نقابة البترول» عن اتهامات النواب: «إذا كان لديهم قضية فساد حقيقية فليذهبوا للنيابة»

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

رفض محمد جبران رئيس النقابة العامة للبترول، ونائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، اتهامات نواب البرلمان عن البحيرة والتى طالت العاملين بقطاع البترول، خلال جلسة مجلس النواب بالأمس.

وقال «جبران»، في تصريحات صحفية، إن عمال قطاع البترول يعملون ليل نهار في ظروف عمل قاسية، مشيرا إلى تحقيق القطاع انجازات يعجز أي قطاع في الدولة أن يحققها رافضا من أطلقه نواب البرلمان من اتهامات للقطاع بعد حادث البحيرة.

وأوضح أن قطاع البترول يقدم شهداء للعمل في كل وقت، مشيرا إلى أن قطاع البترول عمل بانتظام خلال أحداث يناير ورفض العمال ترك مواقع الانتاج لضمان وصول المنتجات البترولية لجميع اطياف الشعب.

وأشار إلى نجاح القطاع في توصيل الغاز لاكثر من مليون و٢٥٠ الف منزل ومنشأه سنويا وتطبيق نظام الاقساط بواقع ثلاثون جنيها شهريا لتخفيف العبء عن المواطن، كما يتم تطوير جميع المعامل وشركات التكرير وسداد جميع مستحقات الشركات الاجنبيه بالاضافه إلى توفير العملة الصعبه للاقتصاد المصرى من خلال الاكتشافات الاخيره حيث تم الاكتفاء الذاتي في الغاز ووقف الاستيراد والبدء في التصدير مما أدى إلى توفير ثلاثة مليار دولار سنويا لخزينة الدوله المصرية.

وأكد جبران على رفضه بشده ماتناوله النواب قائلا: «إذا كان لديهم قضية فساد حقيقيه فاليذهبوا بها إلى النيابة، فنحن لا نتستر على الفساد، أما إلقاء الاتهامات بدون ادله فهذا مرفوض تماما».

واختتم رئيس النقابة العامة للبترول تصريحاته مناشدا هؤلاء النواب بالسعي لتأمين المناطق التي يمر منها خطوط المواد البترولية للحفاظ على أرواح المواطنين ومدخرات الدولة من السرقة، ومطالبا إياهم بأن «يعملوا جاهدين على تعديل القانون بتوقيع عقوبات شديدة ورادعة على سارقى المنتجات البترولية أفضل من الكلام فيما لا يعرفون، وليعلموا أن منظومة قطاع البترول وعامليها قادرين على التصدي لاي تغول على قطاعهم».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا