الخليج العربي / العربية

تقدم ميداني لجيش اليمن شرق تعز ومفاجآت بالساعات القادمة

آخر تحديث: السبت 7 جمادي الثاني 1441 هـ - 01 فبراير 2020 KSA 14:07 - GMT 11:07
تارخ النشر: السبت 7 جمادي الثاني 1441 هـ - 01 فبراير 2020 KSA 13:00 - GMT 10:00

المصدر: العربية. نت - أوسان سالم 

حققت قوات الجيش اليمني، السبت، تقدما ميدانيا جديدا في الجهة الشرقية لمدينة تعز، جنوبي غرب اليمن، بعد معارك عنيفة مع ميليشيا الحوثي الانقلابية.

وأكدت مصادر عسكرية لـ "العربية.نت"، أن قوات الجيش تمكنت من السيطرة بشكل كامل على تبة المقرمي والتلال المجاورة لها المطلة على تباب الجعشاء والسلال بعد معارك عنيفة مع الميليشيات.

وأضافت المصادر، أن قوات الجيش شنت هجوماً واسعاً على مواقع ميليشيا الحوثي شرق المدينة وتمكنت من خلالها استعادة السيطرة على مواقع عدة وإلحاق خسائر كبيرة بالميليشيا.

وأفاد الناطق العسكري لمحور تعز، العقيد عبدالباسط البحر، أن قوات الجيش شنت هجوماً واسعاً على مواقع ميليشيا الحوثي في الجبهة الشرقية وحققت انتصارات مهمة.

وأكد العقيد البحر، في منشور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن قوات الجيش خاضت معارك عنيفة منذ منتصف الليلة الماضية ـ لا تزال مستمرة حتى الآن ـ وتمكنت من السيطرة على التلال الحاكمة لمنطقة الحوبان.

وأضاف أن "أفراد الجيش الوطني هاجموا مواقع الميليشيا في الجبهة الشرقية وتمكنوا من تدمير دبابات وعربات عسكرية ومدافع واختراق التحصينات الدفاعية والسيطرة على تبة المقرمي الاستراتيجية التي تطل على تبة الجعشاء ومواقع السلال ووادي صالة كما تطل على الطريق الرئيسي الذي يربط المدينة بالحوبان".

وأشار إلى إن المعركة لا تزال مستمرة بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والخفيفة.

كما أوضح أنه تم تدمير مواقع دفاعية وأماكن تتمركز فيها القناصة، ولفت إلى وجود خسائر بشرية في صفوف الحوثيين.

ووعد الناطق العسكري لمحور تعز، بأن هناك مفاجآت في الساعات القادمة وهناك تحول كبير في مجرى المعركة، مشيرا إلى أن المعركة مستمرة حتى التحرير والتطهير والتأمين من جرائم القصف والقنص والتلغيم والتفخيخ.

وتأتي هذه المستجدات الميدانية بعد أيام من سيطرة قوات الجيش الوطني على مواقع استراتيجية في الجبهة الغربية للمدينة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا