الخليج العربي / الحدث

خلال استقباله وزير خارجية قطر.. روحاني يهدد برد صاعق على أميركا

آخر تحديث: السبت 9 جمادي الأول 1441 هـ - 04 يناير 2020 KSA 19:06 - GMT 16:06
تارخ النشر: السبت 9 جمادي الأول 1441 هـ - 04 يناير 2020 KSA 18:14 - GMT 15:14

المصدر: دبي – العربية.نت

هدد الرئيس الإيراني حسن روحاني، خلال استقباله وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني اليوم السبت، برد "صاعق" على الولايات المتحدة بعد الضربة الأميركية التي أدت لمقتل قائد فيلق القدس بالحرس الثوري قاسم سليماني أمس في بغداد.

وأكد روحاني أن "أميركا ستدفع ثمناً باهظاً نتيجة سياساتها المتهورة". واعتبر أن "الأميركيين دخلوا مساراً جديداً يشكل خطراً جسيماً على المنطقة، ما يستدعي التشاور والتنسيق عن كثب بين دولها".

وشدد روحاني على أن "إيران لم تكن البادئة بإثارة أي توتر يؤدي للإخلال بأمن المنطقة الذي يتأزم بسبب الإجراءات الأميركية الهوجاء"، حسب تعبيره.

وفي سياق متصل، قال روحاني إن "سليماني كان له دور مؤثر في أمن العراق وسوريا والمنطقة"، معتبراً أن "الجريمة الأميركية الأخيرة تشكل إهانة للشعب العراقي وانتهاكاً لسيادته الوطنية".

ونفذت الولايات المتحدة فجر الجمعة ضربة في محيط مطار بغداد استهدفت سيارة سليماني وأدت لمقتله بالإضافة لضباط إيرانيين كبار ومسؤولين في الحشد الشعبي أبرزهم نائب هيئة الحشد أبو مهدي المهندس.

بدوره، استقبل وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف نظيره القطري في طهران السبت لإجراء محادثات.

وذكرت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان أن الوزيرين ناقشا "الوضع الجديد في العراق" ومقتل سليماني إضافةً إلى عدد من القضايا الاقليمية والدولية.

وخلال الاجتماع وصف ظريف مقتل سليماني بأنه "عمل إرهابي". وقال ظريف إن إيران "لا تريد التوتر في المنطقة، وتواجد وتدخل القوات الأجنبية سيؤدي إلى الفوضى وعدم الاستقرار وزيادة التوتر في المنطقة".

وبحسب بيان الخارجية الإيرانية، فقد وصف الوزير القطري الوضع في المنطقة بأنه "حساس ومقلق" ودعا إلى إيجاد حل سلمي لخفض التوتر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا