الخليج العربي / صحف الامارات / اخبار 24

المعارضة تشن هجوماً قرب حلب

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان ومصادر بالمعارضة السورية، إن مقاتلين سوريين تدعمهم تركيا شنوا هجوماً على مواقع تسيطر عليها الحكومة في شمال شرقي حلب اليوم السبت، مما يفتح جبهة جديدة ضد الجيش السوري الذي حقق تقدماً كبيراً في إدلب المجاورة في الأسبوع الماضي.

وتركز الهجوم على منطقة قريبة من مدينة الباب التي تسيطر عليها تركيا وقوات المعارضة السورية المتحالفة معها منذ 2017.

ولم يرد أي ذكر عن أي هجوم جديد في وسائل الإعلام السورية الرسمية.

وقالت مصادر في المعارضة المسلحة إن القوات التركية لم تشارك في الهجوم.

وذكرت مصادر المعارضة أن مقاتليها استولوا على ثلاث قرى حتى الآن، فيما وصف المرصد السوري الذي يراقب الحرب الهجوم بأنه عنيف و"تنفذه الفصائل الموالية لأنقرة".

وحقق الجيش السوري الذي تدعمه قوة جوية روسية تقدماً سريعاً في إدلب في الأسبوع الماضي حيث استولى على بلدة معرة النعمان الواقعة على بعد نحو 100 كيلومتر شمال غربي مدينة الباب.

وتشكل إدلب والمنطقة الواقعة شمالي حلب جزءاً من آخر معقل رئيسي للمعارضة في سوريا حيث استرد الرئيس بشار الأسد بدعم روسي وإيراني معظم الأراضي التي كان يسيطر عليها أعداؤه.

وأدى أحدث تقدم للجيش السوري في إدلب لموجة نزوح جديدة للمدنيين حيث توجه مئات الآلاف نحو الحدود التركية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا