الخليج العربي / صحف الامارات / اخبار 24

مصر: تقنين أوضاع 1412 كنيسة

أوضح المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري، أن عداد الكنائس والمباني التي تم تقنين وتوفيق أوضاعها، تطبيقاً للقانون رقم 80 لسنة 2016، بواسطة اللجنة الرئيسية لتقنين أوضاع الكنائس والتي تم تشكيلها في يناير 2017، أسفر توفيق أوضاع 1412 كنيسة ومبنى على مستوى الجمهورية، موزعة بين 851 كنيسة، و 561 مبنى. وأشار مجلس الوزراء المصري، إلى أن ‏التوزيع الجغرافي للكنائس والمباني التي تم توفيق أوضاعها على مستوى الجمهورية حتى يناير 2020، جاء توزيعها كالتالي: محافظة المنيا (236) كنيسة ومبنى، ومحافظة الجيزة (140) كنيسة ومبنى، ومحافظة القليوبية (124) كنيسة ومبنى، ومحافظة سوهاج (120) كنيسة ومبنى، ومحافظة الإسكندرية (113) كنيسة ومبنى، ومحافظة أسيوط (91) كنيسة ومبنى، ومحافظة البحيرة (83) كنيسة ومبنى، ومحافظة الشرقية (83) كنيسة ومبنى، ومحافظة بني سويف (82) كنيسة ومبنى، ومحافظة القاهرة (61) كنيسة ومبنى، ومحافظة أسوان (47) كنيسة ومبنى، ومحافظة الغربية (35) كنيسة ومبنى، ومحافظة المنوفية (33) كنيسة ومبنى، ومحافظة الدقهلية (31) كنيسة ومبنى، ومحافظة الأقصر (25) كنيسة ومبنى، ومحافظة البحر الأحمر (19) كنيسة ومبنى، ومحافظة قنا (17) كنيسة ومبنى، ومحافظة السويس (17) كنيسة ومبنى، ومحافظة الإسماعيلية (16) كنيسة ومبنى، ومحافظة مطروح (13) كنيسة ومبنى، محافظة بورسعيد (10) كنيسة ومبنى، ومحافظة كفر الشيخ (8) كنيسة ومبنى، ومحافظة الفيوم (6) كنيسة ومبنى، وأخيراً محافظة الوادي الجديد (2) كنيسة ومبنى.

وحول الموقف التنفيذي للكنائس بمدن الجيل الرابع، فقد أوضح مجلس الوزراء المصري، أنه تم افتتاح كاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة، فضلاً عن تنفيذ 6 كنائس بمدينة حدائق أكتوبر، وكذلك جاري تنفيذ 8 كنائس بمدن (المنصورة الجديدة، العلمين الجديدة، غرب قنا، العبور الجديدة، أكتوبر الجديدة، غرب أسيوط)، بالإضافة إلى إحلال وتجديد 18 كنيسة وملحقاتها بمحافظة المنيا بعد إلحاق ضرر بها بتكلفة تقديرية 40.4 مليون جنيه.

كما تم ترميم وتطوير 13 كنيسة ودير على مستوى الجمهورية، كما بلغت تكلفة ترميم كنيسة السيدة العذراء المعلقة بمصر القديمة 101 مليون جنيه، وكذلك بلغت تكلفة ترميم دير "الأنبا بضابا" بنجع حمادي 4 ملايين جنيه، وجاري ترميم وتطوير 42 كنيسة ودير على مستوى الجمهورية، وفيما يتعلق بمشروع إحياء مسار العائلة المقدسة، فقد تم تشكيل لجنة مختصة لإدراج مسار العائلة المقدسة على قائمة التراث غير المادي لليونسكو، فضلاً عن تطوير موقع شجرة مريم وضمها لقطاع الآثار.‏

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا