الخليج العربي / صحف الامارات / اخبار 24

أصوات تركية: أردوغان يغطي على فشله بالحرب على سوريا

أكد كاتب صحفي تركي، أن حزب "العدالة والتنمية" الحاكم وحلفائه يعتبرون العملية العسكرية المرتقبة في شرق الفرات شمال سوريا "طوق نجاة" للخروج من الأزمة الاقتصادية والسياسية الحالية. وقال الكاتب التركي جلال بشلانجتش في مقال له نشر اليوم بموقع "أرتي جرشاك" التركي، إن "ما يسعى له أردوغان وتحالف حزبي العدالة والتنمية والحركة القومية هو ضمان جذب أصوات القوميين مرة أخرى، بافتعال حرب مع الأكراد شمال سوري"، وفقاً لما ذكرته صحيفة "الزمان" التركية اليوم الثلاثاء.

وتشير استطلاعات الرأي إلى أن حزب العدالة والتنمية الحاكم، فقد الكثير من مؤيديه في الشارع، وظهر ذلك خلال الانتخابات البلدية الأخيرة بشكل ملحوظ، بعد فوز المعارضة بالبلديات الكبرى.

وأضاف بشلانجتش، أن الحكومة ستستفيد من خلال هذه الحرب بإلهاء الشعب عن ارتفاع الأسعار المتواصل والبطالة والفقر وغلاء المعيشة.

وأكد بشلانجتش، أن العدالة والتنمية وحلفائه يعتبرون العملية العسكرية في شمال سوريا طوق نجاة للخروج من المشاكل الاقتصادية والسياسية الحالية أو إخفائها قائلاً، "من خلال هذه الحرب سيتم قطع الطريق على الأحزاب التي ستنشقّ من حزب العدالة والتنمية، وستتوقف الاستقالات من الحزب الحاكم. في الواقع تحالف العدالة والتنمية والحركة القومية، الذي يمر بأزمة سياسية واقتصادية حالياً، بلغ هذه المرحلة بسبب سياسة الحرب التي يتبعها. والآن يعملون على الخروج من هذه الأزمة التي سقطوا فيها بخوض حرب جديدة. سقطوا في دوامة حرب معادية للإنسانية، فكلما يحاربون يغرقون وكلما يغرقون يحاربون".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا