الخليج العربي / صحف السعودية / صحيفة سبق اﻹلكترونية

"حقوق الإنسان": للمريض حق الإحالة إلى مستشفى خاص على نفقة "الصحة"

له الحق في التبليغ عن المدخن داخل المرافق الصحية وسؤال الممارس: هل غسلت يديك؟

أكدت هيئة حقوق الإنسان أن من الحقوق العامة للمريض الإحالة إلى مستشفى خاص على نفقة وزارة الصحة، ‎عندما تكون حالة المريض طارئة، ولا يتوفر سرير للمريض في منشأة صحية حكومية.

ونشرت "حقوق الإنسان" عبر حسابها الرسمي في "تويتر" إنفوجرافيك يبين الحقوق العامة للمريض، وهي: معرفة أسماء وتخصصات الفريق الطبي القائم على العلاج، وإبلاغ المريض بوجود متدربين أو باحثين مرخصين ضمن الفريق الطبي، وعدم وجود من ليس له علاقة أثناء الكشف الطبي على المريض، إضافةً لقيام الطبيب المعالج بشرح حالة المريض الطبية باللغة والطريقة التي يفهمها المريض، وتوفير مترجم في حال كان الطبيب غير ناطق بلغة المريض.

وأضافت "حقوق الإنسان" أن من الحقوق العامة للمريض: سؤال الممارس الصحي: هل غسلت يديك؟ تجنباً لاحتمالية العدوى، والحصول على الوقت الكافي مع الطاقم الطبي أثناء العلاج، ومعرفة الآثار الجانبية المحتملة للعلاج والبدائل الممكنة، ومعرفة الإجراءات أو التدابير العلاجية المقترحة لحالة المريض، ومعرفة أسباب الإحالة إلى أقسام أو تخصصات أو مستشفيات أخرى، ورفض أسلوب أو وسيلة العلاج المقترحة في حدود ما يسمح به النظام، مع تحمل العواقب بعد توضحيها للمريض، إضافة إلى التبليغ عن أي شخص يدخن داخل المرافق الصحية أو خارجها للجهة المسؤولة، والتي تتولى تنفيذ إصدار الغرامات للمخالفين.هيئة حقوق الإنسان مستشفى خاص الحقوق العامة للمريض وزارة الصحة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا