الخليج العربي / صحف السعودية / المناطق

غرفة الأحساء تُنظّم لقاءً تعريفيًا بمبادرات الجمارك لتيسير التجارة

الاحساء - المناطق

استضافت غرفة الأحساء بالتعاون مع مجلس الغرف السعودية والهيئة العامة للجمارك، صباح اليوم الأحد 4/4/1441هـ الموافق 1/12/2019، لقاءً تعريفيًا حول مبادرات الجمارك نحو تيسير التجارة وذلك بحضور الدكتور إبراهيم آل الشيخ مبارك، أمين عام الغرفة وعدد من رجال وسيدات الأعمال بقاعة الشيخ ناصر الزرعة “رحمه الله” بمقر الغرفة الرئيسي.

وتطرق اللقاء إلى إستراتيجية الجمارك السعودية وما تضمنتها من مبادرات لتيسير التجارة، حيث قدّم فهد المدهش، مدير عام جمرك البطحاء، عرضًا عن “منصة فسح” خلال 24 ساعة وأثره الإيجابي على بيئة قطاع الأعمال وما تحقق من نتائج لهذا البرنامج الذي أسهم في تقليص فترة الفسح الجمركي بشكل كبير، مشيرًا إلى أهمية خاصية “التقديم المسبق” للبيانات ودورها الكبير في سرعة ومرونة إنهاء الإجراءات الجمركية للإرساليات الواردة، لافتًا إلى أن “منصة فسح” توفر 100 خدمة الكترونية لمختلف الجهات ذات العلاقة بعمليات الاستيراد والتصدير، فيما تضم 25 جهة.

ومن جهته، نوّه عالي الدوسري، مدير عام جمرك مطار الأحساء الدولي، بالإصلاحات والمبادرات التي تبنتها الجمارك السعودية، ما ساهم في تقدم ترتيب المملكة بمقدار 72 مركزًا عن العام الماضي، وذلك في مؤشر التجارة عبر الحدود ضمن تقرير ممارسة الأعمال 2020 الصادر من مجموعة البنك الدولي، مستعرضًا أهمية برنامج المشغل الاقتصادي المعتمد ودوره في تعزيز مفهوم الشراكة بين الجمارك ومؤسسات الأعمال.

كما تناول الدوسري خلال عرضه مزايا خدمة الأحكام المسبقة بالنسبة للقطاع الخاص ودورها في تقليص مدة فسح البضائع في المنافذ الجمركية ومساعدة المنشآت التجارية على إجراء العمليات الجمركية في الوقت المخطط له بشكل أكثر كفاءة فضلًا عن تمكينها من اتخاذ تدابير استباقية لضمان امتثالهم لمتطلبات الجمارك، لافتًا كذلك لمشروع تحسين اجراءات الخدمات اللوجستية ودوره في دعم توجهات المملكة بأن تصبح نقطة عبور حيوية بما ينسجم مع موقعها ودورها المؤثر في حركة الاقتصاد العالمي.

وفي نهاية اللقاء تم طرح عدد من الأسئلة والمداخلات واستعراض بعض الحالات الجمركية التي تواجه المنشآت التجارية، ثم جرى تكريم المتحدثين بدرع الغرفة التكريمي.

يُشار إلى أن اللقاء يأتي ضمن سلسلة الفعاليات واللقاءات المستمرة التي تنظمها وتستضيفها الغرفة في إطار تعزيز تواصلها مع شركائها والجهات العامة للتعريف بجهود ومبادرات تشجيع وتحفيز قطاع الأعمال وتسهيل وتيسير الإجراءات الحكومية ومعالجة التحديات التي تواجه القطاع الخاص ليؤدي دوره المأمول ضمن منظومة التجارة والاقتصاد الوطني.

يُذكر أن الجمارك السعودية تعمل على تنظيم لقاءات تعريفية عدة في إطار سعيها للوصول إلى جميع شركائها وعملائها في مختلف مناطق المملكة والتعريف بمبادراتها وبرامجها وما تعمل عليه من أجل تحقيق أحد أهم ركائز إستراتيجيتها، والمتمثل في “تيسير التبادل التجاري وتحقيق رضا العملاء”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا