الرياضة / الشرق الاوسط

آدم ومادو يحيران فيتوريا

  • 1/2
  • 2/2

آدم ومادو يحيران فيتوريا

جماهير النصر تدعم جوليانو اليوم بتحية خاصة

الجمعة - 20 جمادى الآخرة 1441 هـ - 14 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15053]

sport-140220-5.jpg?itok=Cc4gxM9y

فيتوريا (تصوير: صالح الغنام)

الرياض: عبد الله الهلابي

بات البرتغالي روي فيتوريا مدرب النصر في حيرة من أمره، وذلك جراء الإصابات التي ما زال يعاني منها الثنائي عبد الفتاح آدم وعبد الله مادو. وأشارت الفحوصات التي أجراها آدم عودة الإصابة السابقة نفسها، في الوقت الذي ما زال مادو يخضع فيه لجلسات علاجية مكثفة، ولكن دون جدوى، ومن المرجح أن يجري عملية جراحية لتنظيف الركبة، ستغيبه نحو شهرين عن الملاعب.
يذكر أن آدم حيّر الجهازين الإداري والفني بالنصر، بسبب عودة إصابته بشكل مستمر، ولم يمثل آدم فريقه النصر منذ انتقاله له قادماً من التعاون الصيف الماضي، سوى في 4 مباريات، كما سبق أن أجرى فحوصات خاصة في دبي، بالإضافة إلى عودته من فرنسا، وسط الأسبوع الماضي، بعد برنامج تأهيلي في مركز خاص،
ومن المنتظر أن يخضع آدم خلال اليومين المقبلين لفحوصات طبية دقيقة جداً لتحديد سبب عودة الإصابة بشكل مستمر.
ومن جهة أخرى، أنهى النصر استعداداته للقاء الشباب، اليوم، ضمن منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وسط بعض الغيابات المهمة، أبرزها المدافعون عبد الله مادو وعمر هوساوي ولاعب الوسط عبد الله الخيبري الذي لم يتعافَ حتى الآن من الإصابة التي غيبته عن اللقاء الآسيوي، يوم الثلاثاء الماضي، أمام السد القطري، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين. وبسبب ضغط المباريات وعدم وجود وقت كافٍ بين لقاء السد يوم الثلاثاء الماضي، والشباب غداً (السبت)، فضّل البرتغالي روي فيتوريا مدرب النصر عدم إجراء تدريبات بدنية للاعبين الذين شاركوا في لقاء السد، حيث اكتفوا بتدريبات استرجاعية وتكتيكية خفيفة حتى لا تؤثر على اللاعبين.
ومن المتوقَّع أن يدخل فيتوريا لقاء اليوم بتشكيل مكوَّن من الحارس الأسترالي براد جونز، وفي خط الدفاع الرباعي سلطان الغنام والبرازيلي مايكون ونايف الماس وعبد الرحمن العبيد، وفي خط الوسط مختار علي، ومن البرازيليين بيتروس وجوليانو، والمغربي نور الدين أمرابط، والنيجيري أحمد موسى، وفي خط الهجوم الهداف المغربي عبد الرزاق حمد الله.
وتخطط جماهير النصر لدعم محترفها البرازيلي جوليانو، اليوم، بشكل خاص، حيث سيكون هناك تحية للبرازيلي الذي يعاني مؤخراً من انخفاض في مستواه الفني. وحسب تقييم المواقع المختصة، فإن جوليانو كان أقل لاعبي الفريقين، في لقاء السد الماضي نقاطاً، واختفى تأثير البرازيلي، حيث أصبح يظهر بطيئاً، ومن دون تركيز، مما أفقد وسط النصر جزءاً كبيراً من قوته.

السعودية الدوري السعودي

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا