الرياضة / الشرق الاوسط

آرون وان بيساكا... يمكنه التألق مع مانشستر يونايتد لكنه في حاجة إلى الصبر

  • 1/2
  • 2/2

الفريق الإنجليزي ضم مدافعاً يمتلك إمكانات كبيرة وطاقة هائلة وقدرة على انتزاع الكرات من أفضل المهاجمين

لا يمكن الجزم بما يمكن أن يحدث للاعب الإنجليزي الشاب آرون وان بيساكا خلال المرحلة المقبلة. لكن من المؤكد أنه قد شاهد لمحة لما يمكن أن يحدث عندما يفقد تركيزه، وكان ذلك عندما أحرز هدفا في مرماه عن طريق الخطأ في الوقت المحتسب بدلا من الضائع في المباراة التي انتهت بخسارة منتخب إنجلترا تحت 21 عاما أمام نظيره الفرنسي في بطولة كأس الأمم الأوروبية. وأشار المدير الفني للمنتخب الإنجليزي تحت 21 عاما، إيدي بوثرويد، إلى أن أداء وان بيساكا غير الجيد في تلك المباراة يعود إلى أنه كان مفتقدا للتركيز بسبب مفاوضات انتقاله من كريستال بالاس إلى مانشستر يونايتد.

وضم مانشستر يونايتد السبت المدافع وان بيساكا من كريستال بالاس في عقد مبدئي يمتد لخمس سنوات. ولم يتم الكشف عن التفاصيل المالية للصفقة لكن مصادر قالت للغارديان إن الصفقة تمت مقابل 45 مليون جنيه إسترليني، قد ترتفع إلى 50 مليون جنيه إسترليني.

ووان بيساكا هو ثاني صفقات يونايتد في فترة الانتقالات الصيفية الحالية عقب ضم الجناح الويلزي دانييل جيمس من سوانزي سيتي المنافس في دوري الدرجة الأولى الإنجليزي. ويملك يونايتد الخيار لتمديد عقد وان بيساكا لعام آخر. وقال أولي غونار سولسكاير مدرب يونايتد في بيان: «آرون أحد أفضل المدافعين الواعدين في الدوري الممتاز. يملك أخلاقيات العمل الصحيحة والموهبة والعقلية وكل ما يلزم للعب مع مانشستر يونايتد وهو يتناسب تماما مع طبيعة اللاعب الذي نتطلع لضمه للتشكيلة بما يساعدنا على التطور والمضي قدما. آرون لاعب شاب ونهم للمشاركة وتواق للتعلم، وهذا مهم في هذه السن. أنا سعيد لتوقيعه على عقد الانضمام إلينا ونتطلع قدما لأن يواصل التطور الهائل الذي يحققه حتى الآن».

وقال وان بيساكا، الذي شارك كأساسي في 35 مباراة بالدوري الممتاز مع بالاس الموسم الماضي، إنه يشعر بالفخر لأن يصف نفسه بأنه لاعب في يونايتد. وأضاف: «لا أستطيع الانتظار للانضمام للتشكيلة. أتطلع قدما لبدء التدريبات مع المدرب وبقية زملائي في الفريق خلال الجولة التي تسبق الموسم».

وتجب الإشارة في البداية إلى أن التعاقد مع وان بيساكا قد استنفد جزءا كبيرا من الأموال المخصصة لتدعيم الخط الخلفي في مانشستر يونايتد. والآن، ينتظر الجميع من وان بيساكا أن يقدم أداء مماثلا، بل وأقوى، من ذلك الذي كان يقدمه مع كريستال بالاس، والذي نال بسببه إشادة وتقدير الجميع، خاصة أن اللاعب الشاب قد أظهر قدرة فائقة في القيام بواجباته الدفاعية وكان يقف كحائط صد منيع أمام أي مهاجم يريد أن يراوغه.

ويجب التأكيد على أن وان بيساكا يتسم بالهدوء والتواضع والنضج، الذي يجعله يبدو في سن أكبر من سنه الحقيقية، ويعتقد الجميع أن اللاعب لديه من المقومات ما يساعده على التألق في «أولد ترافورد». وداخل المستطيل الأخضر، يمكن وصف اللاعب البالغ من العمر 21 عاما بأنه موهبة «خام». وقد أظهر وان بيساكا إمكانات كبيرة في استخلاص الكرات والتفوق في المواقف الدفاعية، وخاصة في المواجهات الفردية، وقد رأينا ذلك أمام لاعبين كبار مثل كريستيان إريكسن وأليكسيس سانشيز وإيدن هازارد في أول ثلاث مباريات له في ربيع عام 2018.

وخلال الموسم الماضي، جاء وان بيساكا في المرتبة الأولى بين جميع لاعبي الدوريات الخمسة الكبرى في أوروبا من حيث استخلاص الكرات بفارق كبير عن أقرب منافسيه (129 استخلاصا للكرة)، كما حصل على جائزة أفضل لاعب في كريستال بالاس الموسم الماضي، متفوقا على ويلفريد زاها الذي قدم موسما استثنائيا هو الآخر. ورغم ذلك، يعاني اللاعب من بعض المشكلات في التمركز داخل الملعب، لكن اللاعب الملقب بـ«العنكبوت» يمتاز بالسرعة الفائقة والتدخل في التوقيت المناسب لقطع الكرات.

وقال زاها، الذي فوجئ بعدم قدرته على المرور من وان بيساكا في التدريبات: «قد تعتقد للوهلة الأولى أنك قد راوغته ومررت منه، لكن لديه قوة كافية تمكنه من الانزلاق وقطع الكرة من أي مكان». وتشير الإحصائيات إلى أنه خلال 3135 دقيقة من اللعب في الدوري الإنجليزي الممتاز الموسم الماضي، تمكن لاعبو الفرق المنافسة من المرور من وان بيساكا عشر مرات فقط.

وتشير الإحصائيات أيضا إلى أنه استخلص الكرة 84 مرة، ولا يتفوق عليه في الدوريات الكبرى في هذا الأمر سوى لاعب ديجون الفرنسي، ويسلي لوتوا، ولاعب تورينو الإيطالي، أرماندو إيزو، ولاعب ولفسبورغ الألماني، ويليام، وهو ما يشير بشكل واضح إلى أن وان بيساكا يمتلك قدرة كبيرة على توقع الكرات واستخلاصها.

ويجب الإشارة إلى أن وان بيساكا كان يلعب حتى فترة قصيرة جناحا أيمن في أكاديمية الناشئين في كريستال بالاس قبل أن يعود للعب في مركز الظهير الأيمن، ويبدو أنه قد استفاد كثيرا من زميله في الفريق جيمس تومكينز، الذي غالبا ما يلعب معه في الجانب الأيمن من خط دفاع كريستال بالاس، ويوجه إليه النصائح دائما، سواء فيما يتعلق بتذكيره بواجباته في المراقبة أو التمركز بشكل صحيح داخل الملعب. وبالتالي، يتعين على مسؤولي وجمهور مانشستر يونايتد أن يدركوا أن وان بيساكا ليس معصوما من الخطأ وأنه لاعب صغير في السن لديه قدرات كبيرة، لكنه بحاجة إلى بعض الوقت من أجل التأقلم والتطور، ولذا ينبغي الصبر عليه.

وسيكون لدى سولسكاير لاعب يتميز بالطاقة الهائلة والقوة البدنية الكبيرة والسرعة الفائقة، وهي المقومات التي ستجعله نقطة قوة كبيرة في الجانب الأيمن لمانشستر يونايتد، سواء في النواحي الدفاعية أو في النواحي الهجومية. لكن اللاعب الشاب بحاجة إلى التطور بصورة أفضل فيما يتعلق بدقة التمرير؛ حيث تشير الإحصائيات إلى أنه صنع ثلاثة أهداف من بين 14 فرصة من الجهة اليمنى لكريستال بالاس الموسم الماضي. ورغم أن دقة تمريراته العرضية منخفضة نسبيا وتصل إلى 21.4 في المائة، فكان من الممكن أن تكون هذه النسبة أعلى لو لعب المهاجم البلجيكي كريستيان بنتيكي الموسم كاملا. لكن على أي حال، يمكن للاعب أن يتغلب على هذه النقاط السلبية بسرعة، نظرا لأنه يمتلك المقومات التي تجعله يقدم مستويات جيدة.

وقد اعترف وان بيساكا، الذي كان مشجعا لآرسنال في طفولته وجذب أنظار كشافي نادي كريستال بالاس عندما كان في الحادية عشرة من عمره، بأنه بحاجة للتطور فيما يتعلق بتسجيل الأهداف؛ حيث قال في حوار له مع صحيفة «الغارديان» في فبراير (شباط) الماضي: «تسجيل الأهداف سوف يأتي، لا تقلقوا». وفي ذلك الوقت كانت أولوياته الأولى تتمثل في تثبيت أقدامه في الدوري الإنجليزي الممتاز.

لقد تحول هذا اللاعب الشاب، الذي لم يتعلم أبدا كيفية التزحلق لقطع الكرة وحصل على فرصة اللعب مع الفريق الأول لكريستال بالاس بسبب غياب 12 لاعبا عن الفريق بسبب الإصابة، تحول إلى ظهير أيمن وصلت قيمته إلى أكثر من 45 مليون جنيه إسترليني في غضون 16 شهرا فقط. لقد صعد بسرعة الصاروخ، ولا يوجد سبب للاعتقاد بأن هذا الصعود السريع سيتوقف الآن.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا