أخبار العالم / إرم

الصحة المصرية توضح حقيقة الدفع بأطباء غير مؤهلين لمناطق عزل ”كورونا“

ردت وزارة الصحة المصرية على الجدل السائد على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن خداع بعض الأطباء وإجبارهم على التواجد في أماكن العزل التي خصصتها الحكومة للمصريين العائدين من الصين دون إخضاعهم لأي دورات تدريبية خاصة بفيروس كورونا أو إخطارهم بحقيقة المهمة.

وقال رئيس قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة المصرية، الدكتور علاء عيد، لـ“إرم نيوز“، إن الأنباء والأخبار المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن الاستعانة بأطباء بمناطق العزل المخصصة لاستقبال المصريين العائدين من الصين بمحافظة مطروح شمال مصر، ليس لها أساس من الصحة، مؤكدا أنها مجرد شائعات تهدف لإثارة البلبلة وخلق فظاعة بالشارع المصري.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، معلومات على لسان بعض الأطباء حول إجبارهم على التواجد بمناطق العزل الخاصة بفيروس الكورونا دون تدريبهم أو إخبارهم بطبيعة المهمة.

وأوضح علاء عيد أن وزارة الصحة لم تستعن بأي أطباء من هذا القبيل، ولديها خطة مدروسة وأطباء مؤهلين للتعامل مع فيروس كورونا الجديد، والذي لم نرصد منه حالة اشتباه واحدة حتى الآن.

وشدد رئيس قطاع الطب الوقائي على أن الوزارة حريصة على إعلان أي تطورات بخصوص كورونا، والإعلان عن أي حالات اشتباه للرأي العام حرصا على سلامة الجميع وتنبيههم بتطورات الأحداث، مؤكدا خلو البلاد من هذا المرض.

وعن مناطق العزل في منطقة مطروح، قال عيد إن هناك إجراءات أمنية متبعة من قبل وزارة الداخلية والصحة للتعامل بحذر وحرص شديد مع العائدين من الصين، لافتا إلى أن الإجراءات طبيعية في أي دولة في العالم من أجل سلامة المواطنين.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي منشورا لإحدى الطبيبات المصريات، قالت فيه إن وزارة الصحة أخطرتها بالقيام بمهمة عمل لمرافقة وزيرة الصحة بمرسى مطروح، ليتفاجأوا أنهم موجهون لمناطق العزل ضمن تطبيق تدريب إجباري.

وجاءت تعليقات الأطباء كالتالي: ”بعد ما وزيرة الصحة قتلت زميلاتنا فى المنيا من أيام معدودة بالإهمال والتعسف الإداري وسوء التخطيط .. النهاردة بترتكب جريمة جديدة“.

وتابع: ”مجموعة من زملائنا الأطباء الشباب جالهم أمر تكليف بتدريب في محافظة مطروح.. ومجموعة تانية من الزملاء شافوا إعلان عن تغطية عجز في مستشفيات مطروح بمقابل مادي مجزٍ نسبيا لمدة أسبوعين“.

واستطرد: ”المهم أن الزملاء دول ودول وهم في الطريق، فوجئوا بإعلان وزارة الصحة إن الأماكن اللي رايحين عليها دي هتكون منطقة الحجر الصحي اللي هيتم فيها عزل المصريين القادمين من مدينة ووهان الصينية، مركز انتشار فيروس كورونا الجديد، لمدة أسبوعين.. وإن التدريب وعقد العمل اللي بمقابل دول مجرد وهم وفخ تم إعداده لإجبار شباب الأطباء كالعادة على استكمال اللقطة الإعلامية اللي سيادة الوزيرة عاوزة تاخدها“.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا