أخبار العالم / المصرى اليوم

«الخارجية الفلسطينية»: نتوقع من وزراء الخارجية العرب رفض الخطة الأمريكية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال وزير الشؤون الخارجية الفلسطينية، رياض المالكي، إننا نتوقع من اجتماع وزراء الخارجية العرب، الذي سيعقد السبت، بمقر الجامعة العربية برئاسة العراق، أن يتبنى مشروع القرار الذي قدمته فلسطين برفض «الخطة الأمريكية»، وعدم التعاطي معها بأي شكل من الأشكال.

وأضاف المالكي، في تصريحات صحفية، تقدمنا بمشروع القرار، ونتوقع من كافة الدول العربية أن تتبنى وتوافق على مسودة القرار ليصبح قرارا بالإجماع ولكي يتم التحرك بعد ذلك على شكل أوسع، وأشار إلى أن الجميع ينتظر ردة فعل الدول العربية وما سوف يخرج عن الاجتماع الوزاري الطارئ اليوم بالقاهرة.

وأكد أنه «في اللحظة التي نحصل على الدعم المطلوب سوف يساعدنا كثيرا للتحدث وبقوة أكثر مع كافة الجهات الأخرى»، مضيفا أن «يوم الاثنين المقبل سيشهد اجتماعا للجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي في جدة على مستوى وزراء الخارجية مفتوح العضوية، ونتوقع حضور عدد كبير من وزراء الدول الإسلامية».

وتابع: «سنقدم مشروع قرار في الاجتماع شبيها بالقرار العربي، وهذا سيعزز الموقف الفلسطيني بشكل أفضل من خلال الدعم من جميع الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي».

وقال «المالكي» إننا «سنتوجه بعد ذلك إلى قمة الاتحاد الإفريقي، وسنطلب الدعم منها خاصة أن مصر هي التي تترأس أعمالها الآن، ثم ستسلم جنوب إفريقيا الرئاسة، وأيضا نتوقع أن نحصل على الدعم المطلوب من دول الاتحاد الإفريقي».

وأشار إلى أنه «سيتم التحرك بقيادة الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى نيويورك لاجتماع مجلس الأمن، وسيلقي كلمة واضحة حول رفضنا لـ«صفقة القرن» وأسباب ذلك وسوف يتحدث عن رؤية السلام الفلسطينية البديل للصفقة، ببديل فلسطيني عربي مدعوم إسلاميا وعربيا ومن قبل حركة عدم الانحياز والاتحاد الإفريقي وكل دول العالم».

وأوضح «سنتوجه بعد ذلك إلى الاتحاد الأوروبي على المستوى الوزاري ولجنة الخارجية والأمن، بالإضافة إلى حركة عدم الانحياز، حيث تحدثنا مع وزير خارجية أذربيجان بصفته الرئيس الحالي للحركة لعقد اجتماع وزاري طارئ للجنة فلسطين».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا