أخبار العالم / euronews

أ ف ب: طهران تقول إنها تلقت رسالة من واشنطن بأن يكون الرد على قتل سليماني متناسباً

قال نائب قائد الحرس الثوري الإيراني علي فدوي السبت إن بلاده تلقت رسالة من واشنطن بعد مقتل قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني في ضربة أميركية في بغداد، تدعوها إلى أن يكون ردها على الاغتيال "متناسباً".

وقال نائب الأميرال علي فدوي في تصريحات للتلفزيون الرسمي الإيراني "لجأ (الأميركيون) إلى الطرق الدبلوماسية (...) صباح الجمعة"، و"قالوا +إذا أردتم الانتقام، انتقموا بشكل متناسب مع ما فعلناه+".

وأودت ضربة صاروخية أميركية بطائرة مسيرة بسليماني وبنائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس.

ولم يوضح فدوي كيف تلقت إيران الرسالة الأميركية في ظل انقطاع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين منذ أربعة عقود.

لكن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قال في مقابلة تلفزيونية ليل الجمعة إن "الموفد السويسري نقل رسالة حمقاء من الأميركيين هذا الصباح".

وتابع أنه تم بعد ذلك "استدعاء" المسؤول في السفارة السويسرية "في المساء وتلقى رداً خطياً حازماً... على رسالة الأميركيين الوقحة".

ويتولى سفير سويسرا في طهران تمثيل المصالح الأميركية في الجمهورية الإسلامية منذ قطع العلاقات الثنائية عام 1980.

وأشار فدوي إلى أن الولايات المتحدة ليست في موقع يخولها "تحديد" الرد الإيراني.

وتوعدت إيران بـ"ردّ قاس" على مقتل الجنرال سليماني.

وقال فدوي "على الأميركيين أن يتوقعوا انتقاماً شديداً. هذا الانتقام لن يكون محصوراً في إيران".

وأكد أن "جبهة المقاومة على امتداد مساحتها الجغرافية الشاسعة على استعداد لتحقيق هذا الانتقام"، في إشارة إلى حلفاء طهران في الشرق الأوسط.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا