أخبار العالم / RT Arabic (روسيا اليوم)

لابورت يقترب من التعافي وتعزيز صفوف مانشستر سيتي

تلقت جماهير مانشستر سيتي، أنباء سارة، بإعلان اقتراب عودة مدافع الفريق إيمريك لابورت إلى الملاعب، لينعش الآمال الضئيلة لفريقه، في منافسة ليفربول على صدارة الدوري الإنجليزي.

ولم يشارك اللاعب البالغ 25 عاما في أي مباراة منذ تعرضه لقطع بأربطة ركبته، في أغسطس الماضي.

واعتبر غيابه من أبرز أسباب تراجع مانشستر سيتي، حامل لقب الدوري الإنجليزي في آخر موسمين، وابتعاده بفارق 14 نقطة عن ليفربول المتصدر.

وفي بادئ الأمر، توقع "السيتي" غياب قلب دفاعه الفرنسي حتى فبراير المقبل، لكنه عاد لخوض تمارين فردية، ويتوقع مدرب "السيتيزنز"، الإسباني بيب غوارديولا، انضمام لابورت إلى زملائه في أول أسبوعين من العام الجديد.

وقال غوارديولا، أمس الثلاثاء عن لابورت: "يتحسن. يتدرب بمفرده على أرض الملعب، وأعتقد أن هذا هو الجزء الأخير (من مرحلة التعافي)".

وتابع "أعتقد بأنه خلال أسبوع أو عشرة أيام، يمكنه العودة وبدء التمارين معنا".

وفي ظل مشاركة "السيتي" في ثلاث بطولات، سيكون غوارديولا بأمس الحاجة لقلب دفاعه الفذ في الأسابيع المقبلة.

ويلتقي مانشستر سيتي، مساء اليوم الأربعاء مع إيفرتون في الدوري الإنجليزي، ثم يواجه "بورت فايل" من الدرجة الرابعة السبت المقبل، ضمن مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي، وبعدها جاره مانشستر يونايتد في ذهاب نصف نهائي كأس الرابطة.

المصدر: أ ف ب

تابعوا RT علىRT
RT

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا