أخبار العالم / الشرق الاوسط

باحثون يكتشفون شبكات الدماغ المسؤولة عن الانتحار

  • 1/2
  • 2/2

باحثون يكتشفون شبكات الدماغ المسؤولة عن الانتحار

الثلاثاء - 6 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 03 ديسمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14980]

القاهرة: حازم بدر

حدد فريق دولي من الباحثين الشبكات الرئيسية داخل الدماغ التي يقولون إنها تتفاعل لزيادة خطر تفكير الفرد في الانتحار، أو محاولته الإقدام على ذلك.
ويتسبب الانتحار في وفاة 800 ألف شخص على مستوى العالم سنوياً، بمعدل شخص كل 40 ثانية. ويفكر ما يصل إلى واحد من كل ثلاثة مراهقين في إنهاء حياته، ويحاول واحد من كل ثلاثة منهم الانتحار.
ورغم هذه الإحصائيات المفزعة، لم تكن هناك معرفة دقيقة بما يحدث في الدماغ ويدفع للانتحار، وهو ما حاولت الدراسة المنشورة، أمس، في دورية «الطب النفسي الجزيئي» توضيحه.
وخلال الدراسة التي قادها باحثون من جامعتي «ييل» الأميركية و«كامبريدج» البريطانية، نظر الفريق البحثي في 131 دراسة، غطت أكثر من 12 ألف شخص، وبالدمج بين نتائج جميع دراسات التصوير الدماغي المتاحة، توصلوا إلى أن حدوث تغييرات هيكلية ووظيفية في شبكتين بالدماغ والروابط بينهما، يمكن أن يزيد من خطر الانتحار.
وتتضمن أولى هذه الشبكات مناطق باتجاه مقدمة الدماغ تُعرف باسم «القشرة أمام الجبهية»، وعلاقتها بمناطق أخرى في المخ تشارك في العاطفة، وقد تؤدي أي تغييرات في هذه الشبكة لأفكار سلبية مفرطة وصعوبات في تنظيم العواطف، وتحفيز أفكار الانتحار.

أميركا المملكة المتحدة الانتحار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا