أخبار العالم / الوفد

الجيش الصيني يستكشف سبلًا جديدة للإمداد في عرض البحر

 بدأ جيش التحرير الشعبي الصيني استكشاف سبل جديدة لتزويد السفن في عرض البحر، حيث قامت سفينة الإمداد العسكرية (تايهو) بعملية تزويد مع سفينة الحاويات المدنية (فوتشو) في منطقة بحرية بالصين.


 ذكرت صحيفة (جيش التحرير الشعبي الصيني) اليومية، اليوم الإثنين، أن هذه هي المرة الأولى التي تتزود فيها السفينة (تايهو)

من سفينة مدنية، مشيرة إلى أن نجاح عملية التزود يضع أساسا للإمداد المتبادل لمختلف أنواع المواد بين السفن العسكرية والمدنية .


 وقال رئيس أركان الكتيبة التابعة للقيادة الميدانية الشمالية التي تخدمها السفينة "تايهو يوي يونغ يويه" - في تصريح نقلته

الصحيفة - إنه عادة ما تصاحب الأسطول البحري سفن إمداد ، وعندما تبدأ سفن الإمداد في استنفاد حمولتها، تكون بحاجة إلى العودة إلى الميناء لإعادة التزود لاستعادة قدراتها الأصلية، لافتا إلى أن استكشاف سبلا جديدة للإمداد في عرض البحر سيوفر الكثير من الوقت .


 وأضاف يويه، أن الإمداد المتبادل في عرض البحر بين السفن العسكرية والمدنية أمر شائع في القوات البحرية للقوى العالمية.
 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا