أخبار العالم / الوفد

غضب فرنسي بسبب رسوم "شارلي ايبدو" حول قتلى الجيش

دافعت أسبوعية "شارلي ايبدو" الساخرة عن نفسها بعد الغضب الذي تسببت به رسومها الكاريكاتورية حول حادث التحطم الدامي لمروحيتي الجيش الفرنسي في مالي الذي أودى بحياة 13 جنديا، حسبما افاد موقع روسيا اليوم.

 

وأعرب رئيس أركان سلاح البر في الجيش الفرنسي، الجنرال

تييري بوركارد، عن "غضبه" من الرسوم التي تناولت مأساة الجنود القتلى.

 

وقال: "أفكاري تذهب أولا إلى عائلات هؤلاء الجنود الذين قتلوا خلال أداء واجبهم للدفاع عن حرياتنا".

 

لكن رئيس تحرير "شارلي ايبدو"، لوران

سوريسو، دافع عن "الروح الساخرة" للمجلة، في الوقت الذي أقر فيه بأهمية عمل الجيش الفرنسي.

 

وأثار مصرع 13 جنديا فرنسيا، باصطدام مروحيتين خلال عملية عسكرية ضد الإرهابيين، صدمة كبرى في فرنسا، التي لم يتكبد جيشها خسائر بشرية بهذه الفداحة منذ التفجير الذي استهدف مقر قيادة القوات الفرنسية ببيروت في عام 1983 وأوقع 58 قتيلا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا