أخبار العالم / الوفد

زعيم حزب العمال البريطاني المعارض: ليس بالضرورة أن يكمل المدانون بالإرهاب فترات العقوبة

قال جيريمي كوربين، زعيم حزب العمال البريطاني المعارض، اليوم الأحد، إنه لا ينبغي بالضرورة أن يستكمل المدانون بجرائم الإرهاب فترات عقوبة السجن لأن الأمر يعتمد على ظروف سجنهم، حسبما أفادت وكالة أنباء سبوتنيك.

 

وذكر كوربين، إن الشرطة البريطانية لم يكن أمامها خيار سوى إطلاق النار على مهاجم قتل شخصين في وسط لندن يوم الجمعة.

 

وأضاف "أعتقد أنه لم يكن أمامها خيار، كانوا يواجهون موقفا ينطوي على تهديد حقيقي بوجود حزام ناسف حول جسده وهذا موقف فظيع لأي شرطي".

 

وتأتي تصريحات كوربين بعد حديث رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون،

أمس الذي قال فيه إن المدانين بجرائم إرهابية يجب ألا يسمح لهم بالخروج من السجن مبكرا، وذلك بعد الكشف عن أن منفذ هجوم جسر لندن أُفرج عنه من السجن العام الماضي قبل انتهاء مدة عقوبته.

 

وقال جونسون، أمس السبت، "أعتقد أن إجراء الإفراج المبكر والتلقائي حيث تُخفض فترة العقوبة للنصف وتتيح لمجرمين خطرين يتسمون بالعنف الخروج مبكرا (من السجن) هو ببساطة أمر عديم النفع. ولديكم بكل أسف دليل قوي للغاية على ذلك بالنسبة لتلك

الحالة".

 

يذكر أن الشرطة البريطانية قتلت، أول أمس الجمعة، رجلا يرتدي حزاما ناسفا زائفا بعد طعنه عددا من الأشخاص بالقرب من جسر لندن قبل أن يطرحه المارة أرضا، وأكدت الشرطة مقتل شخصين وإصابة ثلاثة آخرين في الهجوم.

 

وكشفت الشرطة هوية المنفذ، وقالت إنه كان معروفا للسلطات وأدين في 2012 في جرائم إرهابية.

 

وقال وزير الأمن البريطاني إن الشرطة لا تبحث عن أي مشتبه بهم آخرين. وكشف أن المهاجم هو عثمان خان البالغ من العمر 28 عاما الذي سبق إدانته بارتكاب جرائم إرهابية وأفرج عنه من السجن العام الماضي.

 

وأعلن رئيس قسم محاربة الإرهاب التابع لشرطة لندن، نيل باسو، أن المشتبه فيه بحادثة جسر لندن قتل على الفور، موضحا أنه كان يثبت على جسده مجسما يشبه العبوة الناسفة، وأن الحادث يعتبر هجوما إرهابيا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا