الارشيف / أخبار العالم / عكس السير

تقنية جديدة تكشف مدمني المخدرات من بصمة الإصبع

ابتكر باحثون بريطانيون، تقنية متقدمة يمكنها كشف مدمني المخدرات من خلال بصمة أصابعهم، حتى لو قاموا بغسل أيديهم.

ومن شأن اختبار الطب الشرعي الذي طوره العلماء في بريطانيا أن يساعد في رصد مدمني المخدرات وتجارها، كما أنه قادر على التمييز بين أولئك الذين تعاطوا مخدرات من الفئة ”أ“ (تشمل الكوكايين والهيروين) أو الذين تعرضوا لبقايا المخدر دون قصد عن طريق مصافحة شخص آخر تعاطاه.

وتمكن الباحثون من جامعة ”سري“ من تصميم الاختبار الذي يرصد جزيئات المخدر الدقيقة، باستخدام عينات بصمات الأصابع من 10 مرضى طلبوا العلاج في عيادة لإعادة التأهيل من المخدرات، والذين تعاطوا الهيروين أو الكوكايين خلال 24 ساعة من الاختبار.

ووفق ما اوردت شبكة “إرم نيوز”، طُلب من المشاركين العشرة غسل أيديهم جيدًا بالماء والصابون وارتداء قفازات لمدة 10 دقائق لجعل أيديهم تتعرق قبل أخذ بصمتهم للاختبار مرة أخرى، وفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وبعد تصميم الاختبار، اختبر الباحثون فعاليته على 50 متطوعًا من مدمني المخدرات، مما سمح للعلماء بالتمييز بين أنواع المخدرات من كل مجموعة.

وقالت الدكتورة ميلاني بيلي، المؤلفة المشاركة في البحث: ”نعتقد أن التقنية التي نطورها ستجعل مجتمعاتنا أكثر أمانًا وتختصر الطريق على من يحتاجون إلى المساعدة في التغلب على إدمانهم، كما نعتقد أن التقنية لها تطبيقات في مجالات أخرى، مثل التأكد مما إذا كان المريض قد تناول الدواء.“

وأضافت الباحثة ”كاتيا كوستا“: ”لقد أظهرت نتائجنا أن هذه التقنية غير الغازية والمبتكرة حساسة بدرجة كافية لرصد المخدرات من الفئة (أ) في عدة ظروف، حتى بعد غسل الناس أيديهم بطرق مختلفة“.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

قيم الخبر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا