الارشيف / أخبار العالم / الوطن العمانية

الصين وكوريا الجنوبية تستأنفان حوارها الاستراتيجي

سيئول ـ وكالات: تستأنف كوريا الجنوبية والصين اليوم الاثنين الحوار الاستراتيجي الدفاعي بعد توقف دام 5 سنوات بسبب الخلاف الدبلوماسي الذي ترتب على نشر منظومة الدفاع الصاروخي الأميركي المتقدم والمعروف باسم “ثاد” في كوريا الجنوبية، طبقا لما ذكرته وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للأنباء امس. وقالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية إن نائب وزير الدفاع الكوري الجنوبي، بارك جيه ـ مين سيقوم بزيارة إلى الصين، تبدأ الاثنين وتستمر حتى غد الثلاثاء، لحضور الحوار الاستراتيجي الدفاعي الخامس على مستوى نائب وزير دفاع بين كوريا الجنوبية والصين، والقيام بزيارة ودية لوزير الدفاع الصيني وي فنج خه. ويحضر بارك كممثل من الجانب الكوري الجنوبي الحوار المقرر عقده غدا بينما يمثل شاو ويان مينج، نائب رئيس إدارة الأركان المشتركة للجنة العسكرية المركزية الصينية الجانب الصيني. وكان الحوار الاستراتيجي الدفاعي بين سيئول وبكين قد انطلق في عام 2011 بموجب الاتفاق بين وزيري الدفاع الكوري الجنوبي والصيني أثناء اجتماعهما في يوليو عام 2011، ويشارك فيه نائب وزير الدفاع الكوري الجنوبي من الجانب الكوري الجنوبي، ونائب رئيس إدارة الأركان المشتركة الصيني من الجانب الصيني. وكان الحوار قد تطرق إلى القضايا الدفاعية التي تهم البلدين مثل إنشاء خط ساخن عسكري، وسبل تعزيز التعاون الدفاعي وترسيم منطقة تحديد الدفاع الجوي وغيرها، غير أنه توقف منذ عام 2014. وذكرت الوزارة أنه من المتوقع أن يتناول الجانبان بشكل عميق وضع شبه الجزيرة الكورية والقضايا ذات الاهتمام المشترك أثناء الحوار الذي سيتم استئنافه بعد 5 سنوات من آخر حوار بينهما .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا