أخبار العالم / RT Arabic (روسيا اليوم)

رئيس مجلس النواب الليبي يعلن حالة التعبئة والنفير العام في البلاد ردا على التهديدات التركية

أعلن القائد الأعلى للقوات المسلحة الليبية المستشار، عقيلة صالح، "حالة التعبئة والنفير العام" في كامل البلاد، ردا على التهديدات التركية باستهداف القوات التابعة للمشير خليفة حفتر.

وكان عقيلة صالح قد أكد في في تصريح خاص لـ RT، أنه "لن يكون هناك حل سياسي ودستوري في البلاد قبل طرد المجموعات المطلوبة محليا ودوليا من العاصمة طرابلس".

وأكد القائد الأعلى للقوات المسلحة الليبية أن "الجيش الوطني الليبي" بقيادة المشير خليفة حفتر، "هو صمام أمان الوطن ووحدته وهو المسؤول عن حماية الدستور والدولة من التدمير وإسقاط المؤسسات الشرعية وحماية حقوق وحرية المواطنيين، والثروة الليبية المتمثلة في النفط وتحريرها وحراستها وضمان تصديرها".

وأشار صالح إلى أن التدخل الدولي أصبح ضرورة لوضع الأمور في نصابها، لتوزيع دخل النفط على جميع الليبيين بعدالة، وتحقيق التنمية المطلوبة ومتطلبات الناس.

وبين أن "إيرادات ومداخيل النفط تذهب إلى البنك المركزي الذي هو تحت حكومة فايز السراج، وهي بدورها مرتهنة للإرهابيين والمليشيات المسلحة، وتغدق عليهم الأموال وتستأجر المرتزقة وتوزع الدخل على قادة الإرهابيين".

وقالت وزارة الخارجية التركية، مساء الأحد، إن قوات "الجيش الوطني" التابعة للمشير خليفة حفتر احتجزت 6 من مواطنيها في ليبيا، مهددة بتدخل عسكري تركي في حال عدم الإفراج عنهم.

وطالبت الوزارة من قوات المشير خليفة حفتر الإفراج فورا عن المواطنين الأتراك الستة في أسرع وقت ممكن، معتبرة عملية الاحتجاز من أعمال قطاع الطرق والقراصنة.

وشددت الوزارة على أنه إن لم يحدث ذلك (الإفراج)، فستعتبر قوات حفتر هدفا مشروعا للجيش التركي.

المصدر: RT

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا