أخبار العالم / euronews

شاهد: كهف يخفي أحجارا عملاقة من الكريستال يفتح طريقه أمام السياح في إسبانيا

خلال بضعة أشهر، ولأول مرة، كهف مدهش امتلأت جنباته بأحجار الكريسال العملاقة والبراقة، يفتح طريقه للزائرين من السياح في منطقة من محافظة المرية الأندلسية جنوبي إسبانيا.

ويمتد المنجم المهجور بكنوزه الطبيعية، والذي استخرجت منه الفضة فيما مضى، على عمق مائتي متر تقريبا تحت الأرض، وكان المنجم أغلق أبوابه في ستينات القرن الماضي.

ويتوقع أن يغير هذا الاكتشاف قدر مدينة "بولبي" الصغيرة التي تمتد فوق المنجم، الذي اكتشفته أول مرة شركة من العاصمة مدريد مختصة في علم المعادن سنة 1999.

وما زالت الأشغال مستمرة الآن لتهيئة المنجم للتأكد من أن دخول الزائرين إليه سيكون آمنا بالنسبة إليهم. ويبلغ طول الصخور 8 أمتار وترتفع لنحو مترين.

وتتكون صخور الكريستال على مدى ملايين السنين، عندما يمتلئ جوف الصخر بسائل كبيرت الكالسيوم، وهو الذي يكون "سيلينيت الكريستال"، وليتشكل فهو يحتاج درجة الحرارة اللازمة، ووقتا طويلا.

للمزيد على يورونيوز:

ما هي المعادن الأرضية النادرة وما هي أهميتها في حرب بكين وواشنطن التجارية؟

هل تستخدم الصين المعادن النادرة للضغط على أمريكا؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا