أخبار العالم / الوئام

التعاون الإسلامي ترفض أي تغيير للوضع الديموجرافي للجولان

الوئام - وكالات

أكدت منظمة التعاون الإسلامي، الوم، عدم اعترافها بأي قرار يستهدف تغيير الوضع القانوني والديموجرافي لهضبة الجولان السورية المحتلة. وطالبت المنظمة في بيان أصدرته في ختام قمتها في مدينة مكة بالسعودية في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت “بانسحاب إسرائيل الكامل من الجولان السوري المحتل إلى حدود الرابع من يونيو 1967”.

وأكدت المنظمة عدم اعترافها “بأي قرار أو إجراء يستهدف تغيير الوضع القانوني والديموجرافي للجولان، وخصوصا رفض وإدانة القرارالأمريكي الخاص بضم الجولان للأراضي الإسرائيلية، واعتباره غير شرعي ولاغيا ولا يترتب عليه أي أثر قانوني”.

وشدد البيان على موقف المنظمة “المبدئي الداعي إلى ضرورة صون وحدة سوريا وسيادتها وسلامة أراضيها ووئامها الاجتماعي”.

وجاءت قمة منظمة التعاون الإسلامي عقب قمتين عربية وخليجية استضافتهما السعودية يومي الخميس والجمعة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا