الخليج العربي / صحف اليمن / المصدر اونلاين

مظاهرة في تعز تطالب اللواء 35 مدرع بإطلاق سراح عريس و45 مهمشاً

تظاهر العشرات من فئة المهمشين اليوم الخميس في مدينة تعز (جنوب غربي البلاد) للمطالبة بإطلاق سراح أبنائهم المحتجزين في سجون قوات اللواء 35 مدرع بينهم عريس احتفل بزواجه الثلاثاء الماضي.

وحسب مراسل «المصدر أونلاين»، فإن المتظاهرين طالبوا السلطة المحلية في تعز، بالضغط على اللواء 35 مدرع بهدف إطلاق سراح العريس مهيب ناجي الشغدري وقرابة 45 مهمشاً، احتجزوا أيضاً برفقته.

ورفع المتظاهرون فستان العروس، وجابوا شوارع تعز منددين بالتشديد الأمني والتعسفات التي فرضتها قوات اللواء التابع للقوات الحكومية عليهم، وحصار قريتهم منذ الثلاثاء.

وبدأت المشكلة بإطلاق المهمشين الرصاص في عرس مهيب ناجي الشغدري يوم الثلاثاء في قرية السامقة بمنطقة الكلائبة بمديرية المسراخ، وعلى إثر ذلك توجهت قوات اللواء 35 مدرع إلى مكان العرس، وطلبوا من كافة المطلوبين تسليم البنادق، ولكن المهمشين رفضوا، وحدثت اشتباكات، أسفرت عن سقوط جرحى من الطرفين.

وقال مصدر في القرية إن قوات اللواء 35 مدرع فرضت حصاراً على قرية السامقة، واعتقلت العريس مهيب الشغدري وخمسة أربعين مهمش، ونقلتهم إلى سجن اللواء في منطقة العين وإدارة أمن النشمة.

في سياق آخر، نفذ عشرات الطلاب، في وقت سابق وقفة احتجاجية للمطالبة بخروج اللواء 22 ميكا من المعهد الوطني للعلوم الإدارية، وطالبوا اللواء بالبحث عن مقر لهم والخروج من المعهد، بهدف استئناف العملية التعليمية.

من جهة، قال مصدر مسؤول في اللواء 22 ميكا لـ«المصدر أونلاين»، إن تواجدهم في المعهد الوطني لم يكن إلا اضطرار، وكان بتوجيهات من المحافظ أمين أحمد محمود بعد خروجهم من نادي تعز السياحي.

ولفت المصدر إلى أن السلطة المحلية لم تلتزم بترميم المقر المتفق عليه كمقر للواء رغم مرور ثلاثة أشهر من الاتفاق.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا