الخليج العربي / صحف اليمن / عدن الغد

عضو باللجنة الاقتصادية يكشف خفايا وأسباب انهيار العملة المحلية

  • 1/9
  • 2/9
  • 3/9
  • 4/9
  • 5/9
  • 6/9
  • 7/9
  • 8/9
  • 9/9

 

كشف الخبير الإقتصادي وعضو اللجنة الإقتصادية احمد احمد غالب عن خفايا وأسباب الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلد والانهيار غير المسبوق للعملة المحلية الريال اليمني


وقال غالب إن الأزمة التي تشهدها اليمن أكبر من اللجنة الإقتصادية ومن الحكومة بل ومن الدولة بكامل أجهزتها.


وفي منشور على صفحته على الفيس بوك أوضح غالب، أن الأزمة ليست اقتصادية فحسب "بل اقتصادية وسياسية وأمنية". وأضاف "وفي ظل انشطار المؤسسات السياديه وتعارض السياسات التي تتعامل مع اقتصاد واحد وعمله واحده تبقى اي إجراءات (غير التدخل المباشر الذي تفتقر اليه الدوله بسبب عجز الموارد) مهما كانت نجاعتها محاولات للإصلاح ليس الا ومن باب اذا لم تنفع لم تضر".


ويأتي رد أحمد غالب، وهو رجل دولة واقتصادي يحظى بسمعة جيدة من خلال عمله الطويل رئيساً لمصلحة الضرائب، بعد الهجوم الذي يتعرض له أعضاء اللجنة الإقتصادية من قبل إعلاميين ونشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي على خلفية استمرار تدهور العملة المحلية وعدم تمكن اللجنة من إيقاف هذا التدهور.


وفي شرح لعمق المشكلة قال أحمد غالب "باختصار المشكله أن الدوله لا تسيطر على مرافقها ومواردها السياديه ويدها مغلوله من أي فعل، وأدوات السياسات الماليه والنقديه معطله تماماً.. يفاقم المشكلة الفجوة الكبيرة ببن الموارد والإلتزامات وبين العرض والطلب من النقد الأجنبي".


وأكد غالب أن الوضع يحتاج إلى "تدخل إسعافي عاجل من الأشقاء ومحبي اليمن كما رأيناه مع دول شقيقه أخرى أوضاعها أفضل منا ولا تعاني ما يعانيه اليمن من حرب ودمار" واستدرك غالب بالقول "ولا يعفي ذلك الدولة والحكومة من إعادة ترتيب أولوياتهما وإصلاح كثير من الإختلالات".


وتشهد اليمن أسوأ أزمة اقتصادية تعصف بها حيث يتدهور الريال اليمني بشكل مضطرد أمام العملات الأجنبية وذلك ما يفاقم الأزمة.


وكانت اللجنة الإقتصادية التي تم الإعلان عن تشكيلها مطلع أغسطس الماضي برئاسة حافظ معياد أقرت مجموعة من الإجراءات الإقتصادية والمالية التي تعتقد أنها يمكن أن تؤدي إلى استقرار العملة ووقف تدهورها إلا أن بطء تنفيذ الإجراءات وعدم مقدة الجهاز المالي للدولة على تنفيذها على الأرض يجعلها غير ذات جدوى.

 

 

*متابعات | طلال لزرق


المزيد في أخبار وتقارير



الاستديو

64368256eb.jpg
1627ca484c.jpg
52da208c61.jpg
78e01c629d.jpg


شاركنا بتعليقك


شروط التعليقات

- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

184feccc80.jpg

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا